خطوبته كانت بعد العيد.. والد ضحية لقمة العيش بـ ليبيا: راح عشان 50 دينار

تطورات جديدة وتفاصيل في وفاة محمد ضحية لقمة العيش في ليبيا، حيث التقى موقع تحيا مصر مع أسرة ضحية لقمة العيش والذي لقى مصرعه على يد أصحاب العمل في ليبيا.

تفاصيل وفاة ضحية لقمة العيش في ليبيا

وقال والد محمد ضحية لقمة العيش في ليبيا لـ موقع تحيا مصر، مش طالع يعمل شر ده طالع يشتغل والله العظيم خاطب له وطالع عشان يوضب شقته ويجيب رزقه دخل عليه وضربه بالرصاص في دماغه وخلص عليه وهو قاعد وسابوه ساعتين بالليل.

وتابع والد ضحية لقمة العيش في ليبيا، اللي قتله اسمه ربيع بلال مشارك 3 مصريين وخلص على ابني، ابني شغال في البركة في محل ودخل عليه المتهم قاله هات 50 دينار واتصل بأصحاب الشغل قالوله متديش حد حاجة، وهو قال يحافظ على فلوس صحاب الشغل.

والد ضحية لقمة العيش: محمد كان كل حاجة حلوة

واضاف والد ضحية لقمة العيش في ليبيا، اتصلوا بيا الصبح قالولي ابنك تعبان قولت لهم لا ابني مات أنا حاسس، ابني غلبان وكان شغال على لقمة عيشه ورايح ياكل عيش وكان جيشه في السلوم وسافر بعدها ليبيا وكان نازل يخطب بعد العيد بس الله يرحمه.

واستكمل والد ضحية ليبيا، يادوب خلص جيش في شهر سبتمبر وسافر وكان نفسه يفرح ويفرحني وينزل بعد العيد عشان يتجوز، والله العظيم من يوم ما شوفت الدنيا مشوفتش فرح وأخرتها ابني مات كان نفسي أفرح بيه وقولت ده فرحتي وخيري ملحقش يشتغل ولا يعمل لنفسه حاجة.

والد ضحية ليبيا: دخل عليه وقتله عشان 50 دينار

وأكمل والد ضحية لقمة العيش في ليبيا، هو شغال عامل في محل وبيحافظ على فلوس صحاب الشغل، سابوه عشان شريكهم اللي خلص عليه وضربه بالنار، وسابوه على الأرض بيصفي دمه للصبح ومعملوش حاجة، وشقته لسه على الطوب الأحمر.

محمد كان آية وكان غلبان.. وتابع والد ضحية ليبيا، كان متربي وكان الكل بيحبه وكان ايدي ورجلي وأقوله يامحمد ابوك سقعان يقولي خش يا ابويا جوه، محمد كان الفرحة وكان كل حاجة ليا، كل حاجة حلوة كان الله يرحمه يارب.

وقال شاهد العيان على واقعة ضحية ليبيا، مكنش في شاهد عيان لكن أنا لقيته ميت القاتل بعد ما خلص على محمد اتصل وقال أنا قتلت محمد لوحده من غير ما حد يشوفه، وأنا روحت لـ محمد أنا وأخوه بعد ما راح المستشفى، وطبعا عشان أحنا الأقرب ليه روحنا لقيناه متوفي في التلاجة وزي ما قال خالي كلها 50 دينار رفض يديها للقاتل.