تنظيم مائدة إفطار بدون طعام رسالة لدعم صمود أبناء فلسطين

قال الشيخ عبدالله جهامة، رئيس جمعية مجاهدي سيناء، إن تنظيم أطول مائدة إفطار على ساحل مدينة العريش، «بدون إفطار»، تأتي تضامنًا مع الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، مؤكداً أن التضامن ليس جديداً على الشعب المصري فمصر منذ سنوات طويلة تدعم القضية الفلسطينية ومعبر رفح لم يُغلق ساعة واحدة حتى الآن.

وأضاف في تصريحات خاصة، أن مصر لم تتأخر عن دعم الشعب الفلسطيني، وأبناء سيناء يقدمون كل الدعم لهم، حيث تم إرسال وجبات إفطار صباح اليوم ولهم والجهود لم تتوقف.

وأكد أن الدولة المصرية تقوم بجهود مشكورة لدعم أهالي غزة والقضية الفلسطينية، موضحاً أن مصر لها نصيب الأسد في إرسال المساعدات.

ونوه إلى أن مائدة اليوم رسالة قوية لأهالي غزة وفلسطين ونقول لهم: «اصمدوا وصامدوا ولا تتهجروا من الأرض»، مؤكداً أن المائدة بدون طعام فقط عبارة عن تمر ماء.