هشام قاسم اتعرض لنفس العقوبة اللي تعرضت لها.. بس هو كان معاه عصابة دافعت عنه

قال المستشار مرتضى منصور، البرلماني السابق ورئيس نادي الزمالك السابق، إنه تعرض لنفس العقوبة التي تعرض لها الناشر هشام قاسم، مشيرًا إلى أن العصابة دافعت عن هشام قاسم أما أنا فلم يدافع عني أحد، مضيفًا: “عايز تدافع عن هشام قاسم دافع عن مرتضى منصور هو كمان”.

وقال مرتضى منصور أن البعض دافع عن هشام قاسم زي حمدين صباحي وأحمد طنطاوي، لكن محدش دافع عني، .. هو فيه كده؟.

مرتضى منصور يتحدث عن الحبس الاحتياطي

وأضاف “منصور”،  خلال لقاءه ببرنامج “الصندوق الأسود”، تقديم الإعلامي عمار التقي، أنه أول من تحدث عن الحبس الاحتياطي عندما كان عضوا بمجلس الشعب في عهد مبارك، مشيرًا إلى أنه قاله حينها أن الشعب المصري نصفه محبوس.

وأوضح المستشار مرتضى منصور، أن البعض يقول أن النظام مدلع مرتضى ومقعده على حجره.. طبعا ده لأ وأنا مش عايز الحجر ده.. أنا فصلت في عهد عبد الناصر وتم حبسي في عهد السادات في 31 يومًا، وأخذت 3 سنين في قضية سيد نوفل واتخفضت سنة وبعدها في قضية موقعة الجمل خدت 16 سوم سجن، وفي عهد الرئيس السيسي خدت سجنت شهر.

وقال إنه طالب بتعديل قانون العقوبات فيما يخص قضايا السب والقذف وأن تطبق عليه نفس المادة بألا يحبس عند اتركاب جريمة سب وقذف.

مرتضى منصور يرفض منصب الوزير

وقال المستشار مرتضى منصور، البرلماني السابق، ورئيس نادي الزمالك السابق، إن أول اتصال لينه وبين الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، كان عند وقوع حادق له بالسيارة في بنها، مشيرا إلى أن الأمر تكرر أيضًا مع الرئيس السيسي الذي قام بالاتصال به والاطمئنان عليه بعدما تعرض لضرب نار. بحسب تصريحاته.

مترضى منصور يتحدث في الصندوق الأسود

وأضاف “منصور”،  أن “مبارك” عرض عليه تولي منصب وزير مجلسي الشعب والشورى بدلا من كمال الشاذلي،  فطلبت أن أعرب راتبي، فقالي لي 4 آلاف جنيه، قولت له في الساعة؟.. فرد عليا: لا في الشهر بس اطمأن في ظرف بييجي من المجلس فيه 6 آلاف جنيه، يبقا كله 10 آلاف جنيه في الشهر.