دعوة اعضاء اللجنة العامة لمجلس الشيوخ لحضور اليمين الدستوري

أعلن الدكتور ياسر الهضيبي، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الوفد بمجلس الشيوخ، تلقي أعضاء اللجنة العامة بمجلس الشيوخ دعوة لحضور جلسة مجلس النواب  الخاصة لأداء الرئيس السيسي اليمين الدستورية المقرر لها يوم الثلاثاء المقبل الموافق  2 أبريل، داخل مقر مجلس النواب بالعاصمة الإدارية الجديدة.

دعوة ٢٥ شخص بصفتهم أعضاء اللجنة العامة لمجلس الشيوخ 

 

وأضاف ياسر الهضيبي رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الوفد بمجلس الشيوخ  خلال تصريح خاص لموقع تحيا مصر أن الدعوة شملت ٢٥ شخص بصفتهم أعضاء اللجنة العامة لمجلس الشيوخ.

 

وأوضح  الدكتور ياسر الهضيبي أخطار امانة مجلس الشيوخ لأعضاء اللجنة العامة بالدعوة.

 

هذا  وأخطرت الأمانة العامة لمجلس النواب كافة أعضاء المجلس بموعد الجلسة الخاصة لأداء الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليمين الدستورية لولاية جديدة يوم الثلاثاء المقبل 2 أبريل، من مقر المجلس بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وتبدأ الولاية الرئاسية الجديدة للرئيس عبد الفتاح السيسي اعتبارا من يوم الأربعاء الموافق 3 أبريل المقبل وتستمر لمدة 6 سنوات.

 

مراسم جلسة أداء اليمين الدستوري 

 

ومن المقرر أن  يفتتح رئيس مجلس النواب الجلسة بقرار الهيئة الوطنية للانتخابات بفوز الرئيس عبد الفتاح السيسي بولاية جديدة وتتضمن كلمة رئيس البرلمان الرسالة الواردة من الهيئة للمجلس .

ويعقب افتتاح رئيس البرلمان للجلسة ، كلمة يلقيها الرئيس عبد الفتاح السيسي   للشعب المصري تتضمن رسائل  حول تطلعات الدولة المصرية خلال سنوات الولاية الجديدة.

وكانت الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار حازم بدوى أعلنت نسبة المشاركة فى الانتخابات الرئاسية 2024 تاريخية مقارنة بالانتخابات السابقة بنسبة 66.8%.

وأوضح حصول الرئيس عبد الفتاح السيسي على 39702451 صوتا بنسبة 89.6%، وحصول محمد فريد زهران على 1776952 بنسبة 4% وحصول حازم عمر على 1986352 بنسبة 4.5% وحصول عبد السند يمامة على 822606 بنسبة 1.9%.

ومن المقرر أن  يشارك في جلسة حلف اليمين الدستوري يوم الثلاثاء المقبل، أعضاء مجلس الشيوخ وعدد من رؤساء الأحزاب السياسية والشخصيات العامة بالدولة.

ويعد مبنى البرلمان بالعاصمة الإدارية  ايقونة معمارية من تنفيذ شركة المقاولون العرب وكان قد  فاز بجائزة مجلة ENR الأمريكية كأفضل مشروع عالمي في فئة مشروعات المباني الحكومية.

ويتضمن مبنى البرلمان الجديد في العاصمة الإدارية  قاعة لرئيس الجمهورية و مكتب رئيس البرلمان ومكتب لوزير شئون مجلس النواب ومكتبى وكيلى المجل بخلاف  30 قاعة حزبية، ومكاتب للبرلمانات الدولية.

وكانت مجلة  Engineering News-Record الأمريكية، المعروفة بـ ENR  أشادت بمشاريع ومباني العاصمة الإدارية الجديدة والتي تعد واحدة من أهم المشروعات التنموية في مصر ومنطقة الشرق الأوسط .