بعد تألق مصطفى شوبير.. الشناوي يطلب الرحيل عن الأهلي نهاية الموسم

يسعى محمد الشناوي حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، لخوض تجربة احتراف جديدة، والرحيل عن القلعة الحمراء، وذلك بعد تلقيه العديد من العروض الخليجية خاصة من الدوري السعودي.

وقد رفض مسؤولو النادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب رحيل الحارس محمد الشناوي عن الفريق، خاصة وأن مركز حراسة المرمى في حاجة إلى خبرات الشناوي، في ظل عدم امتلاك حارس قادرًا على تعويضه فنيًا، في ظل تألق مصطفى شوبير خلال الفترة الأخيرة.

الشناوي يتمسك بالرحيل

وعلم “تحيا مصر”، أن محمد الشناوي قائد الفريق قد طلب من الأهلي الرحيل عن القلعة الحمراء بعد نهاية الموسم الجاري، وذلك بعد عودته من الإصابة القوية التي لحقت به على مستوى الكتف، خلال تواجده مع منتخب مصر في كأس الأمم الإفريقية.

وقد عرض مسؤولو الأهلي فكرة التجديد على الحارس محمد الشناوي قبل نهاية عقده مع المارد الأحمر، لكنه رفض التجديد متمسكًا بالرحيل والموافقة على إحدى العروض الخليجية، حيث كان آخر عرض سعوديًا لمدة موسمين بقيمة 4 ملايين دولار، بواقع 2 مليون دولار في الموسم الواحد.

وفي ظل تألق مصطفى شوبير وتواجد حمزة علاء ومحمود الزنفلي، سوف يعقد الشناوي جلسة مع لجنة التخطيط بالنادي الأهلي، من أجل حسم موقفه من الرحيل بنهاية الموسم الجاري، والموافقة على العرض السعودي المقدم إليه.

إصابة رضا سليم

وتحدث مصدر داخل النادي الأهلي في تصريحاته لـ “تحيا مصر”، أن اللاعب رضا سليم شعر ببعض الآم في الكتف الأيسر خلال المباراة، لكنه حاول أن يكمل اللقاء قبل أن تعود الإصابة من جديد قبل انتهاء اللقاء بدقائق قليلة.

وأضاف المصدر، أن رضا سليم تحدث مع أحمد جاب الله طبيب الفريق الأول، ليؤكد شعوره ببعض الآم في منطقة الإصابة السابقة وهي الكتف الأيسر، والتي من خلالها خضع لعملية جراحية خلال الأسابيع الماضية.

وأكد، عن خضوع المغربي رضا سليم لأشعة على الكتف فور عودته إلى القاهرة، وذلك من أجل معرفة مدى الإصابة والاطمئنان عليه قبل جاهزيته للقاء العودة أمام الفريق التنزاني على ستاد القاهرة.

وقال المصدر، أن أحمد جاب الله قد تحدث مع المدير الفني السويسري مارسيل كولر، ليؤكد شكوى رضا سليم من الإصابة أمر طبيعي، وذلك بعد تعرضه لكدمة قوية في نفس مكان الإصابة السابقة، حيث أن المخاوف تزداد حول كولر بسبب كثرة الإصابات التي لحقت بالفريق خلال الفترة الأخيرة.