“النحس يلاحقه”.. هل تسبب ريال مدريد في إبعاد كين من يورو 2024؟

لا يزال “النحس” يلازم الدولي الإنجليزي هاري كين مهاجم فريق بايرن ميونخ الألماني، وذلك بعد إعلان إصابته وغيابه عن مباراة العملاق البافاري الأخيرة في مسابقة “البوندسليجا”، واحتمالية غيابه عن منافسات كأس الأمم الأوروبية 2024.

وقد تعرض هاري كين لإصابة قوية في الظهر، قبل مواجهة ريال مدريد الإسباني في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، لكنه شارك في اللقاء رغم إصابته، مما أدى إلى تفاقم الإصابة وغيابه عن مباراة بايرن ميونخ ضد هوفنهايم في الدوري الألماني.

هاري كين “المنحوس”

وقد تحدث توماس توخيل خلال المؤتمر الصحفي مساء أمس الجمعة، قائلًا: “هاري كين تعرض لإصابة قوية وسيلتقى العلاج الطبي تحت إشراف الجهاز الطبي، وإنه لا يتواجد معنا لمواجهة هوفنهايم”.

وأكمل، “الوضع كان صعبًا للغاية حول إصابة كين، إنه حاول التغلب عليها في مباراة ريال مدريد من خلال العلاج الطبيعي والحقن، لكن الوضع إزداد سوءًا، إنه لم يتدرب معنا منذ أيام مضت”.

وجاءت إصابة هاري كين قبل أيام قليلة من اختيار قائمة منتخب إنجلترا والتي سيعلن عنها جاريث ساوثجيت مساء يوم الثلاثاء المقبل، والتي من المحتمل أن تؤثر على تواجده مع منتخب بلاده في بطولة كأس الأمم الأوروبية “يورو 2024″، والتي ستنطلق خلال الأسابيع المقبلة.

لعنة هاري كين

ويبدو أن لعنة “المنحوس” هاري كين قد لحقت بفريقه الجديد بايرن ميونخ الألماني، حيث يعتبر المرة الأولى منذ موسم 2012 للعملاق البافاري الخروج بلا أي لقب على جميع الأصعدة، حيث ظل مسيطرًا على الدوري الألماني لمدة 12 عاما، والذي حل وصيفًا هذا الموسم خلف باير ليفركوزن.

وتستمر لعنة هاري كين على بايرن ميونخ، عندما ودع الفريق بطولة كأس ألمانيا من الدور الثاني، عقب الهزيمة بهدفين مقابل هدف من إحدى الفرق المغمورة.

وتأتي النهاية الأسوأ للموسم الأول للإنجليزي كين مع بايرن ميونخ، عندما تلقى الهزيمة المثيرة أمام ريال مدريد بهدفين مقابل هدف، في اللقاء الذي جمع بينهما في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، حيث كان البافاري متقدمًا بهدف نظيف حتى الدقيقة 87، ليأتي النادي الملكي بالمفاجأة ويتأهل لنهائي “ويمبلي”.