فرضية لقياس الجاهزية في حالات الطوارئ والكوارث بصحة جدة

نفذت الصحة في جدة، ممثلة في الإدارة المساعدة للأزمات و الكوارث الصحية، فرضية انقلاب باص ( بموقع افتراضي) للوقوف على الاستعدادات و قياس الجاهزية في حالات الطوارئ و الكوارث – لا قدر الله -.
و تأتي هذه التجربة الإفتراضية انطلاقاً من تفعيل دور الشؤون الصحية بمحافظة جدة، في تنفيذ خطط الطوارئ و الكوارث على مستوى المنشآت الصحية الحكومية و الأهلية بالمحافظة، و ذلك ضمن الاستعدادات لموسم حج 1445هـ، وفي إطار التعاون و التكامل المستمر بين القطاعات الصحية.

فرضية لقياس الجاهزية في حالات الطوارئ والكوارث بصحة جدة

إدارة الأزمات

و أوضحت صحة جدة، أن هذه التجربة تأتي ضمن التجارب المجدولة للإدارة المساعدة للأزمات و الكوارث، حيث تم تلقي البلاغ من القطاعات المعنية عن طريق غرفة عمليات صحة جدة، و على إثرها تم توجيه فريق القيادة الميدانية، ومن ثم تم طلب فرق طبية من القطاعات الحكومية و الخاصة.

فرضية لقياس الجاهزية في حالات الطوارئ والكوارث بصحة جدة

و بينت أن الهدف من الفرضية هو قياس مدى جاھزیة العاملين في كیفیة التعامل مع الحالات الطارئة و كفاءة نظام الاتصالات في حالات الطوارئ، و جاھزیة الأفراد و الأسطول الاسعافي لمواجهة أي طارئ.