هناك مقترح على الطاولة بشأن الوصول إلى هدنة في غزة وعلى الجانبين دراسته

أكد وزير الخارجية سامح شكري، أن هناك مقترح مطروح على الطاولة بشأن الوصول إلى هدنة في قطاع غزة مطالباً بكل من إسرائيل وحركة حماس بدراسته، وجاءت هذه التصريحات خلال مشاركته فى  المنتدى الاقتصادي العالمي  المنعقد في العاصمة السعودية الرياض.

شكري: نعمل على تحقيق حل الدولتين ووقف التصعيد في المنطقة

وقال وزير الخارجية شكري: نعمل على تحقيق حل الدولتين ووقف التصعيد في المنطقة.. و يجب العمل على وقف إطلاق النار في قطاع غزة”.

شكري خلال مشاركته في المنتدى الاقتصادي العالمي
شكري خلال مشاركته في المنتدى الاقتصادي العالمي

وأضاف شكري في كلمة له أمام المنتدى الاقتصادي العالمي:” نرفض أي حل عسكري في رفح الفلسطينية ونؤكد ضرورة تجنب كارثة إنسانية بحق المدنيين والنازحين”، مشيراً إلى أنه:” يجب أن نضع حدا للأزمة الجارية في قطاع غزة من أجل حل القضية الفلسطينية”.

وزير خارجية الأردن: نتنياهو لا يسعى لتحقيق السلام بل يجر المنطقة إلى الحرب

وبدوره قال، وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي:”  ندعم الإفراج عن المحتجزين في قطاع غزة ونؤكد ضرورة وقف إطلاق النار.. وحل الدولتين هو السبيل الوحيد لتحقيق السلام في المنطقة”.

وأضاف الصفدي أن:”توسيع الاستيطان في الضفة الغربية يقوض كل سبل حل الدولتين..و يجب أن نضع خطة لضمان تحقيق تطلعات الشعب الفلسطيني”.

وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي خلال مشاركته في المنتدى الاقتصادي العالمي

وأكد الدبلوماسي الأردني على ضرورة الاتفاق على مسار حقيقي للوصول إلى السلام وتحقيق حل الدولتين، مشيراً إلى أن نتنياهو لا يسعى لتحقيق السلام بل يجر المنطقة إلى الحرب.

وزير الخارجية الأمريكي: نعمل على إيجاد الحلول لوقف إطلاق النار في غزة والإفراج عن المحتجزين

ومن ناحية أخرى أكد وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، أن  الهجوم الإيراني على إسرائيل يمثل نقطة تحول خطيرة للاستقرار في المنطقة، لافتا إلى أن واشنطن تعمل على تعزيز الاستقرار بالمنطقة

وقال وزير الخارجية الأمريكي أن:” الإدارة الأمريكية تعمل على مواجهة التصعيد بالمنطقة على المستويين السياسي والعسكري.. كما نعمل على تعزيز الاستقرار بالمنطقة وتجنب توسيع التصعيد الجاري”.

وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن خلال مشاركته في المنتدى الاقتصادي العالمي

وأضاف بلينكن خلال كلمة له أمام المنتدى الاقتصادي العالمي أن:” المساعدات الإنسانية لقطاع غزة ستزيد خلال الفترة المقبلة”، مشيراً إلى أن:” الرئيس بايدن شدد على إسرائيل ضرورة السماح بإدخال مزيد من المساعدات إلى قطاع غزة”.

وأكد الدبلوماسي الأمريكي أن إدارة بايدن تعمل على إيجاد الحلول لوقف إطلاق النار في غزة والإفراج عن المحتجزين.