نستلهم منه العزيمة لاستكمال مسيرة البناء والتنمية

هنأ الدكتور حسن هجرس، عضو الهيئة العليا لحزب الجيل الديمقراطي، عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، الرئيس عبد الفتاح السيسي القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس الجمهورية، والفريق أول محمد زكي القائد العام وزير الدفاع والإنتاج الحربي، والفريق أسامة عسكر رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية والضباط والجنود، وشعب مصر العظيم بذكرى انتصارات حرب أكتوبر المجيدة في العاشر من رمضان.

عضو بالتنسيقية في ذكرى العاشر من رمضان: نستلهم منه العزيمة لاستكمال مسيرة البناء والتنمية

وأوضح” هجرس” في تصريحات له رصدها موقع  تحيا مصر، أن ما حققته القوات المسلحة خلال حرب السادس من أكتوبر، كشفت القدرة الحقيقية للجيش المصري وقدراته على مواجهة التحديات مهما كانت صعوبتها، مشيرا إلي اننا نستلهم من هذه الذكرى العزيمة لاستكمال مسيرة الانجازات والتنمية.

ذكرى العاشر من رمضان

وأكد عضو الهيئة العليا بحزب الجيل الديمقراطي، أن الظروف الراهنة والتحديات الداخلية والخارجية تطلب منها جميعا استلهام روح أكتوبر وعزيمته، والوقوف صفا واحد خلف القيادة السياسية للعبور إلي بر الأمان والجمهورية الجديدة.

عضو بالتنسيقية يثمن دور القيادة الحكيمة التي أعادت لمصر مكانتها وريادتها في المنطقة والعالم 

وأضاف: نجدد العهد دائما على المضي قدما نحو الرخاء والبناء والتنمية، من أجل الوصول الي مصر التي نطمح بها لنا ولأبنائنا، مثمنا دور القيادة الحكيمة للرئيس عبد الفتاح السيسي التي أعادت لمصر مكانتها وريادتها في المنطقة والعالم.

ذكرى انتصار الـ 10 رمضان 

وتحتفل مصر كل عام فى العاشر من رمضان، بذكرى انتصار 10 رمضان 1393 هجرية، “حرب اكتوبر 1973” وهى الحرب التى انتصر فيها الجيش المصرى على العدو الإسرائيلى، واستعاد أرض سيناء، بعد احتلالها لمدة 6 سنوات، حيث وحقق الجيش المصرى، الانتصار على العدو الإسرائيلى، واستطاع استعادة الأرض وتحقيق الانتصار العظيم، رغم كل المعوقات التى كان يرددها البعض حينها، وكانت تروج لها القوى العظمى، إلا أن الجيش المصرى استطاع تحطيم المستحيل.

لقد كانت حرب أكتوبر “العاشر من رمضان”، حدثا فريدا، بل نقطة تحول في مسار الصراع العربى الإسرائيلى وكان من أبرز سمات حرب أكتوبر هو ظهور كفاءة المقاتل العربي، ومدى ارتفاع مستوى نوعيته وقدرته على استيعاب واستخدام الأسلحة الحديثة والمعقدة بما فيها الأسلحة الإليكترونية.