مفاجأة في اعترافات مثيرة لـ طبيب النساء الجيزة المتهم بإجراء عمليات الإجهاض

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

تطورات جديدة و كواليس ومفاجآت في قضية طبيب النساء والتوليد في الجيزة، المتهم بتحويل عيادته وكرا لإجراء عمليات الإجهاض بداخلها، ويستعرض موقع تحيا مصر التفاصيل والتطورات الجديدة.

كواليس جديدة في قضية طبيب النساء الشهير

حيث كشفت تحقيقات النيابة العامة في قضية طبيب النساء والتوليد الشهير في الجيزة، مفاجآت عديدة بعد أن تبين قيامه بإجهاض فتاة في الجيزة وإلقاء جنينها في الشارع على يد والدة الفتاة حيث استمعت النيابة لإعترافات طبيب النساء المتهم.

وأدلى طبيب النساء المتهم بعمليات الإجهاض باعترافات تفصيلية، حيث قرر خلال التحقيقات أنه طبيب بشري على المعاش ومقيد بالنقابة العامة للأطباء، وأنها كان نائبا مقيما بقسم أمراض النساء والتوليد في مستشفى مغاغة العام بمحافظة المنيا حتى خرج على المعاش.

تحقيقات النيابة في قضية طبيب النساء 

وقال المتهم – طبيب النساء – خلال التحقيقات، أنه أثناء تواجده في عيادته بمنطقة المنيب حضرت إليه سيدة وابنتها، وكانت الأخيرة في حالة إجهاض محتم حدوثه حيث أنها كانت تعاني من نزيف رحمي واتساع في عنق الرحم وقام بإعطائها الأدوية اللازمة لذلك.

وتابع طبيب النساء المتهم بتحويل عيادته لوكر عمليات إجهاض، أنه يوم 3 ديسمبر 2023 صباحا حضرت الفتاة وبصحبتها والدتها وظل يتابع حالتها الصحية وقام بإعطائها الأدوية اللازمة حتى تم إجهاض الجنين وتوقف النزيف وحينما أفاقت الفتاة أعطى لهم الجنين وغادروا العيادة.

أقوال طبيب النساء المتهم بإجراء عمليات الإجهاض

واستكمل طبيب النساء المتهم في قضية عمليات الإجهاض، أن المريضة حينما حضرت له كانت تعاني من مغص شديد في البطن وهبوط بالضغط وزيادة في سرعة ضربات القلب وبها نزيف مهبلي بسبب أنها كانت في حامل في الشهر الخامس وبها مشيمة متقطعة وغشاء بكارة مقطوع.

وأضاف طبيب النساء المتهم، أن عيادته مرخصة وأوراقها صحيحة وأنه لا يقوم بعمليات إجهاض بداخلها لا تحتاج لمستشفى وأنه لم يقوم بإجراء عملية إجهاض للفتاة ولكنها كانت في حالة اجهاض محتم تكون بسبب فيروسات أو حالة نفسية أو مجهود زائد.

تحقيقات اتهام طبيب نساء بإجراء عمليات الإجهاض

وكانت النيابة العامة قد أحالت طبيب نساء وتوليد شهير بالجيزة، إلى المحاكمة الجنائية، بتهمة تحويل عيادته إلى وكر لإجراء عمليات الإجهاض، وذلك على خلفية التحقيقات في القضية رقم 264 لسنة 2024 جنايات قسم الجيزة.

وتضمن أمر الإحالة في القضية، أن المتهم الأول حال كونه طبيبا حول عيادته إلى وكر لإجراء عمليات الإجهاض غير المشروعة، واجري للمتهمة الثانية بأن استعمل وسائل مؤدية إلى ذلك، فأجرى جراحة لسحب الجنين محل حمل الأخيرة، والتي أدت إلى إجهاضها، وكان ذلك برضائها.

وجهت النيابة العامة للمتهمة الثانية، تهمة إسقاط الجنين بمساعدة المتهم الأول الذي استعمل الوسائل التي تسبب عنها إسقاطها، ووجهت إلى المتهمة الـ 3 تهمة أنها اشتركت بطريقي الاتفاق والمساعدة مع المتهمة ال2 في ارتكاب الجريمة، وذلك بأن اصطحبت الأخيرة للمتهم الأول وسددت له مبلغًا نقديًّا، فوقعت الجريمة بناء على ذلك الاتفاق.

‫0 تعليق