مصر حريصة على زيادة المساعدات الإنسانية لغزة ووقف سياسة التجويع

قال النائب ناصر هدية، عضو مجلس النواب، إن الدولة المصرية حريصة على زيادة المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة بشتى الطرق، مشيرًا إلى أن الجانب الإسرائيلي هو الذي يعرقل دخول تلك المساعدات عبر الإجراءات التي يفرضها على دخول الشاحنات، فضلا عن تورطه في غلق معبر رفح الفلسطيني؛ رغبة منه في مفاقمة الوضع الإنساني الكارثي في قطاع غزة.

ناصر هدية: مصر حريصة على زيادة المساعدات الإنسانية لغزة ووقف سياسة التجويع

وأضاف “هدية”، في تصريح صحفي له اليوم رصده موقع  تحيا مصر، أنه يجب زيادة المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، وكسر الحصار عن الشعب الفلسطيني، والذي فرضه الاحتلال الإسرائيلي على مدار أكثر من 5 شهور، والذي تسبب في أوضاع إنسانية كارثية يعيشها الأشقاء حاليًا، وسط صمت دولي.

النائب ناصر هدية يطالب المجتمع الدولي بالتحرك لكسر الحصار الذي يفرضه الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة 

ونوه عضو مجلس النواب، بأنه على المجتمع الدولي التحرك لكسر الحصار الذي يفرضه الاحتلال الإسرائيلي وإدخال المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، خاصة في ظل استعداد مصر وغيرها من الدول لتقديم كافة المساعدات التي يحتاجها أهالي غزة، وهو ما قامت به مصر على مدار الفترات الأخيرة، حيث مد يد العون للأشقاء وأدخلت المساعدات بكافة الطرق الممكنة، سواء عبر معبر رفح حينما تخفف سلطات الاحتلال القيود عليه بضغط دولي ومصري، أو من خلال الإنزال الجوي الذي شاركت فيه مصر.

ناصر هدية: مصر ستظل الداعم الأول للشعب الفلسطيني 

ولفت النائب ناصر هدية إلى أن مصر ستظل الداعم الأول للشعب الفلسطيني والمدافع عن حقوقه التاريخية، وسيظل موقف مصر حاسم سواء فيما يخص معبر رفح الذي لم يتم إغلاقه نهائيًا، أو من خلال رفض سياسات الكيان الاستيطاني الإسرائيلي الخاص بالتهجير القسري.

وفي وقت سابق، قال النائب ناصر هديه، عضو مجلس النواب، إن قرار تحرير سعر الصرف وربطه بآليات العرض والطلب من قبل البنك المركزي المصري، قرار في وقته تماما ويفيد السوق وينعش الاقتصاد لأنه قضى في خطوة واحدة على ازدواجية صرف الدولار والسوق الموازي، لافتا إلى التحركات الاقتصادية شديدة الأهمية من جانب الدولة وبتوجيهات الرئيس السيسي أعادت الحيوية ووضعته من جديد على الطريق الصحيح.