مسيرة الرئيس السيسي حافلة بالانجازات التي يصعب حصرها

أكد نواب البرلمان، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي يقود قاطرة مشروعات عملاقة زراعية وصناعية لم تشهدها مصر من قبل ولم تعهدها طوال تاريخها الحديث، بمثل هذه الضخامة مثل مشروع مستقبل مصر الزراعي، والذي يعد مستقبل مصر الزراعي بالفعل بحجم مساحة وانتاج هو الاضخم زراعيا في الوطن.

النائب أحمد صبور: مسيرة الرئيس السيسي حافلة بالانجازات التي يصعب حصرها 

وفي هذا الإطار، قال المهندس أحمد صبور، عضو مجلس الشيوخ، إن قطار التنمية الذي بدأ رحلته منذ ١٠ سنوات بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، نجح في إعادة الحياة إلي جميع القطاعات، وإحداث طفرة تنموية في جميع المناطق الجغرافية التي أصابها الإهمال علي مدار عقود طويلة، مشيرا إلي إن مسيرة الرئيس حافلة بالانجازات التي يصعب حصرها، والتي غيرت وجه الحياة في مصر، وكان أبرزها المبادرة الرئاسية حياة كريمة التي ساهمت في تحسين حياة أكثر من ٦٠ مليون مصري يعيشون في القري،  بالإضافة إلي مئات المشروعات القومية في جميع القطاعات، فضلا عن  دعوة الحوار الوطني التي أطلقها الرئيس ونجحت في أن تصبح منصة حوارية تجمع كافة أطياف الشعب المصري، لمنحهم فرصة المشاركة في صناعة مستقبل هذا الوطن. 

وأضاف صبور، في تصريحاته التي يرصدها تحيا مصر، أنه رغم ما تحقق من انجازات لازالت أجندة الرئيس في الولاية الجديدة مليئة بالتحديات لا سيما في الملفَين السياسي والاقتصادي، فهناك تحديات أمنية واستراتيجية تواجه الدولة بسبب الحدود المشتعلة شرقا في قطاع غزة، وغربا في ليبيا، وجنوبا في السودان وجميعها تقع في النطاقات الاستراتيجية للدولة والتي يجب التعامل معها من أحل تخفيف آثارها السلبية علي مصر، وخاصة ما يتعلق بالوضع الاقتصادي.

وأضاف عضو مجلس الشيوخ، كما يواجه الرئيس تحديات اقتصادية تتعلق باستكمال المشروعات الزراعية التي تساهم في تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغذاء والسلع الاستراتيجية لتقليل حجم الواردات، ومن ثم تحقيق الأمن الغذائي للشعب المصري، بالإضافة إلي دعم القطاع الصناعي لزيادة حجم الإنتاج المحلي، كذلك زيادة مساهمة القطاع الخاص في الأنشطة الاقتصادية للدولة وفقاً لوثيقة (سياسة ملكية الدولة) لتصل نسبة مشاركته لـ65 ٪، إضافة لزيادة دعم وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، التي تسهم في زيادة نسبة وحجم الصادرات، وتقليل حجم الواردات، وعلاج عجز الميزان التجاري.

وأكد النائب أحمد صبور، أن القيادة المصرية تضع علي رأس أولوياتها الداخلية خفض معدل التضخم، وخفض أسعار السلع والمنتجات، بالإضافة إلي تحسين وضع العملة المحلية، ومعالجة نقص العملة الصعبة، من خلال استحداث موارد جديدة تعزز التدفقات الدولارية، فضلا عن تنمية القطاع السياحي الذي يُعد من أهم مصادر العملة الصعبة، مشددا علي حرص الرئيس الدائم علي اتساع مظلة الحماية الاجتماعية للفئات الأولى بالرعاية لتخفيف العبء عنهم، لذلك فمن المتوقع أن تشهد الولاية الجديدة زيادة في حجم الاعتمادات المالية المقررة لدعم برامج الحماية الاجتماعية

احمد محسن: مصر تخوض تنمية زراعية شاملة عبر مشاريع عملاقة لتعزيز الأمن الغذائي

وقال النائب احمد محسن، عضو لجنة الزراعة والري بمجلس الشيوخ، إن الرئيس السيسي يقود قاطرة مشروعات عملاقة زراعية وصناعية لم تشهدها مصر من قبل ولم تعهدها طوال تاريخها الحديث، بمثل هذه الضخامة مثل مشروع مستقبل مصر الزراعي، والذي يعد مستقبل مصر الزراعي بالفعل بحجم مساحة وانتاج هو الاضخم زراعيا في الوطن.

ولفت محسن، في تصريحاته، إلى توجيهات الرئيس السيسي بتوفير كافة احتياجات المشروعات، في إطار خطة الدولة للتوسع في رقعة الأراضي الزراعية، وزيادة الانتاج الزراعي، والذي يعد عصباً أساسياً للاقتصاد المصري، وتحقيق طفرة تضمن قدرة الدولة على حماية الأمن الغذائي للشعب المصري، وزيادة الصادرات الزراعية، بما يدعم جهود زيادة الدخل القومي، قائلا: تأتي في وقتها تماما وفي ظل تحديات اقتصادية عالمية لتعزز الأمن الغذائي لمصر ووفرة في السلع والمحاصيل والمنتجات الزراعية وفرص استثمارية هائلة بالقطاع الزراعي.

 احمد محسن:مشروع مستقبل مصر بالدلتا الجديدة، يهدف لتوفير منتجات زراعية ذات جـودة عالية

ولفت عضو مجلس الشيوخ، أن مشروع مستقبل مصر بالدلتا الجديدة، يهدف لتوفير منتجات زراعية ذات جـودة عالية بأسعار مناسبة للمواطنين وتصدير الفائض للخارج، واطلاع الرئيس على مستجدات العمل في مختلف المشروعات الفرعية ذات الصلة، وعلى رأسها مشروع الصوب الزراعية بمنطقة اللاهون بمحافظة الفيوم، ومشروعي المنيا وبني سويف لاستصلاح الأراضي، ومشروع سنابل سونو بأسوان، ومشروع منطقه الداخلة بجنوب مصر، والمنطقة الصناعية واللوجستية بمحور الضبعة بالدلتا الجديدة.

واختتم النائب احمد محسن، أن مصر تخوض تنمية زراعية هائلة تناسب حجم سكانها ومتطلباتهم في الحاضر والمستقبل، وهو ما يحسب للسيسي وحكمه ورؤيته الشاملة للتنمية لصالح مصر.