مسلسل الحشاشين الحلقة 23

شهد مسلسل الحشاشين الحلقة 23 العديد من الأحداث الهامة والمشوقة بداية من النهاية التي كان يتوقعها جميع المشاهدين لزيد بن سيحون “أحمد عيد”، حيث حدث بينه وبين حسن الصباح “كريم عبد العزيز” مواجهة عنيفة أنتهت بقتل زيد بن سيحون.

مسلسل الحشاشين الحلقة 23 

وجاءت المناظرة بين حسن الصباح وزيد بن سيحون في الحلقة 23 من مسلسل الحشاشين وفقا لما رصدها موقع تحيا مصر على النجوم الآتي، قال حسن الصباح له: “زمان أنقذتك أيام ما كنت عمر الأعرج، ولما كبرت وبقيت تابع حسن الصباح الأول رديت الجميل وجريت ابني لشرب الخمر.. تفتكر إيه جزاءك العادل يا زيد”، ليرد عليه زيد بن سيحون قائلا: ” أنقذتني عشان تشتريني عبد عند حسن الصباح، عبد يوهب روحه لحسن الصباح زي باقي شباب القلعة”.

مسلسل الحشاشين 

مواجهة شرسة بين زيد بن سيحون وحسن الصباح 

فيستكمل حسن الصباح حديقه له، قائلا: “كنت ذليل مهان وظهرك عليه آثار تعذيب كل الطوائف”، ليرد عليه زيد بن سيحون أيضا: “صدقتك وصدقت أنك راجل إلهي لحد ما أيقنت أنك شيطان بتحركه نفسه وأغراضه”.

مسلسل الحشاشين 

ليردف حسن الصباح، قائلا: “حسن الصباح خسر روح مؤمنة وأقرب أصحابه قلبك بقى قلب كافر والشيطان يمرح فيه”، ليواجه زيد ابن سيحون: “انت اللي كفرت يا حسن لما ادعيت مقام فوق مقامك، كفرت يوم ما صدقت أن معاك مفتاح للجنة، كفرت يوم ما حسيت فوق القلعة إنك رب”.

الحكم على زيد بن سيحون بالقتل 

وتنتهي المواجهة بالحكم على زيد بن سيحون بالقتل وذلك بقرار من  يحيى ابن مؤذن أصفهان، ولكن سيحون يخبره أنه قام بذلك بأمر من الصباح نفسه.

مسلسل الحشاشين 

نهاية سعيد للجيش السلجوقكي في الحلقة 23 من مسلسل الحشاشين 

وانتقلت أحداث مسلسل الحشاشين الحلقة 24 معركة شرسة بين جيش السلاجقة بقيادة السلطان بركياروق وأتباع الصباح في إحدى القلاع التابعة له، وينجح السلاجقة في محو أثر أتباع الصباح من القلعة والقضاء على أغلب من فيها، والسيطرة عليها لتخرج من يد الصباح. وضمن المعركة، ينزل بركياروق من على فرسه ليقاتل أتباع الصباح رفقة جنوده كما قضى على كبير رجالهم في مبارزة قوية. 

وتشهد الحلقة أيضا خداع يحيى لحسن الصباح حيث يقوم بالانضمام للجيش السلجوقكي، ويقتل رجال حسن الصباح في القلعة، وبذلك ينجحوا في جعلهم يفرون في الصحراء.