مسلسل الحشاشين الحلقة 12

مسلسل الحشاشين الحلقة 12 بدأت بـ حسن الصباح “كريم عبد العزيز” وهو يتحدث مع قائد جنود بأن جميع البلاد ستتحدث عن قوتهم بعد انتصارهم على أقوى جنود الأرض، ليقاطع زيد بن سيحون حديثهم، قائلا: “إحنا انتصرنا ببركة الإمام وببركة مولانا حسن الصباح”.

مسلسل الحشاشين الحلقة 12

وانتقلت أحداث مسلسل الحشاشين الحلقة 12 والتي رصدها موقع تحيا مصر بـ استكمال حسن الصباح “كريم عبد العزيز”، حديثه مع قائد جيشه، حيث يقول له الأخير: “المسلمون كلهم حماس، منتظرين النصر القادم”، لكن يرد عليه حسن قائلا: “اليوم يوم احتفال مفيش تدريب ولا صيام ومن أول بكرة في تدريب من نوع أخر”.

مسلسل الحشاشين

ملك شاه يطرد الوزير أبو على الطوسي

ويسأله زيد بن سيحون “أحمد عيد” عما يراه، فيخبره بأن قلعة أل موت لن تحارب مرة أخرى ويخبره بأنه لا يجب أن يقاتل دولة للانتصار عليها ولكن يمكن أن يقطع رأسها وربما تكون تلك الرأس عالم أو مفكر أو وزير، أما عن ملك شاه “إسلام جمال” فيلق وزيره “فتحي عبد الوهاب” درسا بعد انتصار حسن الصباح عليه، ويطلب منه ألا يأتي إلى القلعة مرة أخرى.

ويخرج أبو علي الطوسي “فتحي عبد الوهاب” ويشكي لـ زوجته حزنه ويخبره أن صراعه في تلك الفترة هو كسب ثقة السلطان ملك شاه “إسلام إبراهيم” مرة أخرى بعد أن تحول حسن الصباح إلى أسطورة.

مسلسل الحشاشين

فرصة جديد لـ حبيبة يحيى للعيش جارية رغم تمنيها الموت

على الجانب الأخر يوجد يحيى بعد إصابته بسهام الأعداء حيث كان يتوقع أصدقائه وفاته ولكن يستيقظ يحيى وفي وسط سعادة أصدقائه، لكن الأخير حزين بسبب هزيمته ويخبرهم بأن الحرب لم تنتهي بعد ويجب أن يستعيدوا حقوقهم، أما عن حبيبة يحيى فيكتب لها أن تعيش رغم سعيها لأن تقتل لأنها لا تريد أن تصبح جارية وألا يمسها رجل.

ويقوم السلطان أيضا بإهانة قائد جيشه ويطلب منه وضع رساله بها اعتزاله وأنه لولا الناس حيث يثقون به كان من الممكن أن يقوم بقتله، أما عن جيش حسن الصباح فيحتفلون بالنصر.

حس الصباح يوعد رجاله بالجنة

وتنتقل الأحداث إلى حديث حسن الصباح وزيد ابن سيحون حيث يقول: “إيه اللي نقدر نقدمه لأحبابنا عشان حلم الجنة حلم يوعدهم أن الجنة ممكنة، واللي يقدم حلم الجنة قادر على تحقيق دخولهم الجنة، واللي يشوف الحلم هيبقى دايما مشتاق للحقيقة”، وبعدها يقوم يستعين بـ “سعيد” أحمد غزي وبالفعل يبدأ في رؤية حوريات الجنة وبعدها يلتقي بـ حسن الصباح بعد رؤياه ويؤكد له على دخول الجنة.

وتتهي أحداث مسلسل حق عرب الحلقة 12 بـ بقيام حسن الصباح بتحريض سعد “احمد غزي” على قتل صديقه علي الطوسي، ويلحق به السلطان ملك شاه بسم وضع له في الأكل.