مبادرة لخفض الأسعار.. تحرك حكومي جديد بتوجيهات من الرئيس السيسي

تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، التقى الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، المصنعين والتجار للإعلان عن مبادرة لخفض الأسعار.. ويرصد موقع تحيا مصر التفاصيل.

مبادرة لخفض الأسعار

جاء ذلك في إطار الجهود التي تبذلها الحكومة لمواجهة ارتفاع الأسعار، حيث تتخذ الحكومة العديد من الاجراءات والتي شملت الإفراج عن البضائع من الموانئ وغيرها من الاجراءات.

وفي وقت سابق، قال الدكتور مصطفى مدبولي، إن السلع بدأت تتوافر بالفعل في الأسواق، لكن يجب أن يشعر المواطن بذلك في هيئة انخفاض الأسعار، لافتا إلى أنه مع إتاحة الدولار، والإفراج عن السلع، ووصول سعر صرف الدولار الرسمى الآن أقل مما كان في السوق السوداء، وتوافره في البنوك، فلا بد من أن ينعكس كل هذا على الأسعار بشكل ملحوظ.

لا يوجد مبرر.. الحكومة تستنكر زيادة الأسعار

ونوه رئيس الوزراء بأنه لا يوجد أي عذر حاليًا، ولا يوجد أي منطق لاستمرار ارتفاع الأسعار، فيجب أن يرى المواطن انخفاضًا في أسعار السلع خلال الأيام القامة»، مؤكدًا أنه يتابع مستوى الأسعار بشكل دوري.

وأعلنت الحكومة، اليوم الإثنين، عن استمرار متابعة الإفراج الجمركي عن البضائع الموجودة بمختلف الموانئ المصرية والذي يأتي ضمن أجندة اهتمامات الحكومة في الفترة الراهنة، موضحًا أن الجهاز المصرفي يوفر الاحتياجات الدولارية المطلوبة للإفراج عن مختلف البضائع والسلع.

الإفراج عن البضائع

وكشفت الحكومة عن أن الإفراج الجمركي عن البضائع يسير بصورة جيدة جدًا؛ حيث لا توجد أية شكاوى، بل إن هناك بضائع تم إنهاء إجراءاتها، وتوفير المكون الدولاري، ولم يتسلمها أصحابها حتى الآن، لذا؛ وجه رئيس الوزراء بسرعة التواصل مع مالكى هذه البضائع للإفراج عنها وتسلمها.

واستعرض رئيس الوزراء قيمة البضائع المُسجَّلة والمُفرج عنها بالموانئ الجمركية، كما تم التأكيد على زيادة إجمالي قيمة البضائع والسلع الاستراتيجية المفرَج عنها، نتيجة توافُر النقد الأجنبي خلال الأسابيع الأخيرة، ومن بين تلك البضائع والسلع المفرج عنها: إضافات الأعلاف، والأزر، والأسماك، والأدوية، والأسمدة، والأمصال واللقاحات، والتقاوي والبذور الزراعية، والذرة، والزبدة، والزيت، والفول، والعدس، والقمح، والكيماويات الخاصة بالأدوية، واللحوم، والشاي، وفول الصويا، ولبن الأطفال، والمستلزمات الطبية، والدواجن الحية، والقرنيات.