لو كانت بعثة غربية هي التي هوجمت في دمشق لكان الموقف مختلفا - media24.ps
لو كانت بعثة غربية هي التي هوجمت في دمشق لكان الموقف مختلفا

أدان مندوب روسيا في مجلس الأمن بشكل واضح الهجوم الإيراني على إسرائيل، مطالباً في ذات الوقت من الأسرة الدولية العمل على خفض التصعيد وإلا المنطقة ستتحول إلى دوامة من الهجمات المتبادلة، وجاءت هذه التصريحات خلال كلمة له أمام مجلس الأمن الدولي لمناقشة تطورات هجوم إيران على إسرائيل. 

مندوب روسيا في مجلس الأمن: عدد من أعضاء مجلس الأمن يعتمدون ازدواجية مزعجة في المعايير

وقال مندوب روسيا في مجلس الأمن:” هذه نتيجة واضحة..والمجلس اليوم يعاني من ازدواجية في المعايير.. وروسيا حذرت مراراً وتكراراً من الأزمات قائمة في الشرق الأوسط بسبب الصراع الإسرائيلي الفلسطيني وقد أشرنا في الشرق الأوسط إن تتحول إلى ساحة لتصفية الحسابات.. ما حدث امس لم يأت من فراغ”.

مندوب روسيا في مجلس الأمن 

وأضاف مندوب روسيا في مجلس الأمن:” لو كانت بعثة غربية هي التي هوجمت في دمشق لكان الموقف مختلفا”. 

وتابع قائلاً:” نتوقع من دول الإقليم سوف تسوي المسائل جميعا..وندعو الأسرة الدولية إلى خفض التصعيد والا المنطقة تتحول إلى دوامة من الهجمات المتبادلة”.

هذا، وندد مندوب الأمريكي بالأمم المتحدة الهجوم الإيراني على إسرائيل، مشددة أن هذه الأفعال لا تهدد إسرائيل فحسب وإنما دول في الشرق الأوسط مثل الأردن والعراق.

نائب المندوبة الأمريكية بالأمم المتحدة: سنتخذ تدابير إضافية لمحاسبة إيران ويتعين على مجلس الأمن إدانة سلوكها

وقال نائب مندوب الأمريكي بالأمم المتحدة: “ من فترة طويلة تنتهك إيران الالتزامات الدولية.. وتسلح الحوثيين وحزب الله وهو انتهاك صارخ للقانون الدولي ناهيك نقل مسيرات إلى روسيا.. وفي السنوات الأخيرة قررت إيران انتهاك القانون الدولية عبر استهداف السفن مصادرة السفن مثل السفن البرتغالية”

وأضاف:” كما إيران وفرت التمويل التسليح لحماس هذا الدعم ساهم في ازدياد الأزمة في غزة.. هذه الأعمال العدوانية تهدد السلم والأمن الدوليين.. سوف تعمل أمريكا على محاسبة إيران.. وكذلك واشنطن تؤيد حق إسرائيل للدفاع عن النفس”. 

وتابع قائلاً: “ نؤكد إذا اقدمت إيران هجمات ضد إسرائيل أو أمريكا سوف تحاسب.. المنطقة على شفا الهاوية.. نحن ضد التصعيد والهدف أن يدين المجلس بشكل واضح أفعال إيران.. الهدف خفض التصعيد وإنهاء الأزمة في غزة ”. 

كما، أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش جوتيريش أن الشرق الأوسط على حافة الهاوية والناس والمنطقة تواجه خطرا حقيقيا لصراع مدمر، مشدداً على ضرورة ممارسة أقصى درجات ضبط النفس.

جوتيريش: الشرق الأوسط على حافة الهاوية والناس والمنطقة تواجه خطرا حقيقيا لصراع مدمر 

وقال جوتيريش:” لدينا مسؤولية مشتركة للتوصل لوقف دائم لإطلاق النار في غزة لأسباب إنسانية وإطلاق سراح المحتجزين دون شروط وتوصيل المساعدات دون عوائق”. 

وأضاف جوتيريش:”القانون الدولي يحظر الأعمال الانتقامية التي تشمل استخدام القوة”. 

وتابع قائلاً:” أذكر أعضاء الأمم المتحدة بأن استخدام القوة ضد سلامة أراضي أي دولة أو استقلالها السياسي أمر محظور”. 

وشدد جوتيريش”: الآن هو الوقت المناسب لنزع فتيل الأزمة وخفض التصعيد وممارسة أقصى درجات ضبط النفس”. 

وأكد جوتيريش:” الشرق الأوسط على حافة الهاوية والناس في المنطقة يواجهون خطرا حقيقيا لصراع شامل مدمر”.