لقاء رئيس الوزراء بـ«تنسيقية الحوار الوطني» يؤكد الجدية في تنفيذ المخرجات على أرض الواقع

قال الدكتور السعيد غنيم النائب الأول لرئيس حزب المؤتمر، إن لقاء الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، تنسيقية الحوار الوطني لبحث تنفيذ توصيات المرحلة الأولى يؤكد أهمية توافق الرؤى بين جميع الأطراف، والجدية في تنفيذ المخرجات على أرض الواقع.

وأوضح النائب الأول لرئيس حزب المؤتمر، في تصريحاته التي يرصدها تحيا مصر، أن اللقاء يهدف لبحث ومتابعة تنفيذ توصيات ومخرجات الحوار الوطني في محاوره المختلفة، وهو ما يؤكد أن هناك اهتمامٌ جاد بوضع التوصيات والمُخرجات حيز التنفيذ، وهذا في حقيقة الأمر ترجمة لاهتمام القيادة السياسية بالحوار الوطني الذى شكل حالة من الالتفاف الوطني حول الدولة المصرية  وشكل حالة من النسيج الوطنى غير المسبوق.

وأكد السعيد غنيم، أن الحوار الوطني هو حوار مستمر ولم يكن مرتبط بحدث ووقت معين كما ادعى البعض، والسلطة التنفيذية تؤكد للجميع أن هناك جدية في التعامل مع مخرجات الحوار الوطنى، وهو ما يعزز ثقة المشاركين والرأى العام فى تنفيذ مخرجات الحوار  الوطنى، لافتا إلى أن المخرجات سيكون سيكون له دور جاد فى تحويل توصيات المحور الاقتصادي للمرحلة الأولى إلى خطط وبرامج تنفيذية تنتقل لأرض الواقع في القريب العاجل حتى يكون هناك جدوى لها، وبحث سبل تطبيق الحلول متوسطة وبعيدة الأمد.

وأشار النائب الأول لرئيس حزب المؤتمر، إلى أن  الحوار الوطنى يعمل على وضع آليات للخروج من الأزمة الراهنة، وذلك من خلال الاستماع لكافة الرؤى والمقترحات فى وجود السلطة التنفيذية، فى الوقت الذى يحظى الحوار باهتمام كبير من قبل القيادة السياسية وهذا يعنى أن المخرجات ستأخذ بها الحكومة على وجه السرعة، وهو ما تم الإعلان عنه من خلال اللجنة التنسيقية.

نادر نسيم: لقاء رئيس الوزراء اللجنة التنسيقية لتنفيذ توصيات الحوار الوطني يؤكد أنه أولوية متقدمة للدولة

وأكد النائب نادر يوسف نسيم وكيل اللجنة الدينية بمجلس الشيوخ، إن الحوار الوطني يحتل أولوية متقدمة في أوليات الدولة المصرية بتوجيهات الرئيس السيسي، باعتباره خطوة لعمل وطني تشاركي ضخم وتقديم توصيات ورؤى ومقترحات فاعلة لهموم سياسية واقتصادية واجتماعية في الوطن.

وأشار نادر نسيم، في تصريحاته، إلى لقاء رئيس الوزراء، اللجنة التنسيقية لتنفيذ توصيات ومخرجات الحوار الوطنى، عقب استعرض تقرير المتابعة الثاني للخطة التنفيذية للإجراءات المقترحة من جانب الحوار الوطني، حتى منتصف مارس الجاري، منوها بقوله أن هذه المنصة الوطنية تلقى اهتماماً بالغاً من جانب الرئيس السيسي، في ظل توجيهاته المُستمرة للحكومة بأهمية العمل على سرعة ترجمة ما يتم التوصل إليه من مُخرجات وتوصيات إلى خططٍ تنفيذية، تُسهم في تحقيق المُستهدفات في مختلف القطاعات.

وقال عضو مجلس الشيوخ، إن حرص السلطة التنفيذية بتوجيهات السيسي على تنفيذ توصيات ومقترحات الحوار الوطني يؤكد أهميته الشديدة في التطرق لمختلف القضايا وحيوية ما يصدر عنه، مضيفا أن تمثيل كل القوى الوطنية بالحوار الوطني يحسب للرئيس السيسي وفكرة الحوار.

واختتم النائب نادر يوسف نسيم، إن هناك حاجة ماسة لاستمرار الحوار الوطني وطرح أراء وتوصيات وطنية مشتركة من خارج الصندوق واستثمار أجواء الاستقرار والأمان الحالية في دفع الوطن للأمام.