قرار مجلس الأمن بوقف إطلاق النار في غزة خطوة إيجابية

قال اللواء دكتور رضا فرحات، نائب رئيس حزب المؤتمر، أستاذ العلوم السياسية، إن قرار مجلس الأمن  بوقف إطلاق النار في غزة خلال ما تبقي من شهر رمضان المبارك خطوة إيجابية تأخرت كثيراً لإنهاء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة وإنقاذ الأبرياء من الأطفال والمدنيين العزل مشيراً إلى أن هذا القرار بمثابة إعادة لدور مجلس الأمن في تحمل مسؤولياته في صون السلم والأمن الدوليين و إيقاف حمام الدم من جانب الجيش الإسرائيلي تجاه الشعب الفلسطيني الأعزل.

نائب رئيس حزب المؤتمر: قرار مجلس الأمن بوقف إطلاق النار في غزة خطوة إيجابية

وأضاف نائب رئيس حزب المؤتمر، في بيان صحفي له رصده موقع  تحيا مصر،  مصر أول من سعت لوقف إطلاق النار والعمل عليه منذ بداية العدوان الإسرائيلي علي القطاع عربيا وإقليميا ودوليا وجاء قرار مجلس الأمن ليشكل نجاحا لهذه الجهود الدبلوماسية المصرية التي بذلت على كافة المستويات من خلال استضافة مصر لعدة مؤتمرات وقمم عالمية لوقف الاعتداءات الإسرائيلية على الأشقاء في قطاع غزة بجانب المجهودات التى قادها الرئيس عبدالفتاح السيسى خلال لقاءاته مع كافة القوى الدولية المعنية بما فيها الأمريكية للوصول لقرار يستجيب للمطالب الشعبية العالمية مشيرا الي أن قرار مجلس الامن أعطى الأولوية للأبعاد الإنسانية في محاولة لإنقاذ مئات الآلاف من الأشقاء في قطاع غزة، من حرب الإبادة الجماعية التي يشنها العدوان الغاشم علي اطفال ونساء وشيوخ منذ السابع من اكتوبر الماضي.

فرحات: قرار مجلس الأمن بالوقف الفوري للحرب في غزة نجاح للجهود المصرية

وأشار نائب رئيس حزب المؤتمر إلي أن هذا القرار يتطلب استمرار الضغط الشعبى العالمى و الرسمى من الدول العربية وفى مقدمتها مصر لتنفيذ القرار وتحويله لوقف دائم بعد شهر رمضان المبارك والسماح بإدخال المساعدات الإنسانية و الإغاثية لمنع تفاقم الأوضاع الإنسانية للأشقاء الفلسطينين في قطاع غزة.

رضا فرحات: موقف مصر تجاه القضية الفلسطينية ثابت ولن يتغير 

وأكد نائب رئيس حزب المؤتمر،  أن موقف مصر تجاه القضية الفلسطينية ثابت ولن يتغير مهما حدث و ستظل مصر الداعم الأول للفلسطينيين في قضيتهم ضد الاحتلال الإسرائيلي.