قبادي بحزب الوفد يطالب بأعدام التحار المتلاعبين بالأسعار

طالب الدكتور ياسر الهضيبي رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الوفد بمجلس الشيوخ بتغليظ العقوبة الخاصة بجشع التجار أو أحتكار السلع التي يتم تداولها بين المستهلكين على أن تصل العقوبة للاعدام .

وقال رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الوفد بمجلس الشيوخ خلال تصريح خاص لتحيا مصر  أن الحكومة يجب أن تتعامل مع اي تاجر يرفع الأسعار بشكل قوي وتستخدم قوانين مشددة وتصل للأعدام  حتى يكون التاجر الذي يتلاعب بالأسعار عبرة لبقية التجار على حد قوله .

أحكام المراقبة على الأسواق 

وناشد رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الوفد بمجلس الشيوخ الحكومة بأهمية أحكام المراقبة على الأسواق ومنع التلاعب بالأسعار لكون المواطن يكون أول المتضررين بسبب عدم وجود سعر سوقي عادل للمنتجات باختلاف أنواعها .

وأشار رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الوفد بمجلس الشيوخ خلال تصريحاته إلى أن الحكومة لديها تشريعات وقوانين تتيح لها أحكام الرقابة على الأسواق ومنع أي نوع من أنواع التلاعب في الأسواق، مشيدا بدور المجالس التشريعية المتتالية في وضع تشريعات رقابية لمنع التلاعب والاحتكار .

تطبيق رادار الأسعار

وأوضح رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الوفد بمجلس الشيوخ أن تطبيق رادار الأسعار مفيد للمواطن للابلاغ عن أي تلاعب في الأسعار بشرط تعامل الحكومة بشكل فوري وواضح تجاه أي بلاغات تضاف في التطبيق .

ومن جهته كشف المستشار محمد الحمصانى المتحدث باسم مجلس الوزراء، أنه سيتم إحكام الرقابة على الأسواق من خلال متابعة الأسعار على مستوى الجمهورية.

وقال المتحدث باسم مجلس الوزراء خلال تصريحات صحفية  : “تم إنشاء تطبيق على الهاتف اسمه رادار الأسعار، يقوم خلاله المواطن بتسجيل أسعار المحال المخالفة على التطبيق وإرسالها، وهناك دور لمختلف الجهات الرقابية من تموين وداخلية وحماية المستهلك”.

عقوبات التلاعب بالأسعار

“لدينا عقوبات للمخالفات المرتبطة بوضع الحد الأقصى لسعر البيع ومخالفة تلك القرارات يتم تطببيق ما نص عليه قانون حماية المستهلك ويستوجب غرامات وجزاءات بالحبس متدرجة في حال تكرار المخالفة والرقابة على المخابز دور أساسى لوزارة التموين ودور حماية المستهلك وتم الاتفاق على أسعار الخبز السياحى، ومن المنتظر أن يتم البدء فى تطبيقها عقب صدور قرار وزير التموين بالأسعار، وسيتم النزول بدءا من يوم الأحد لمراقبة الأسعار ووزن الرغيف السياحى وستكون الرقابة محكمة”.