سعره هيغلي تاني.. نقيب الفلاحين يطالب بتأجيل قرار تصدير البصل

نقيب الفلاحين لـ تحيا مصر:

شلة من أصحاب المصالح من المصدرين وراء القرار

تصدير البصل سيؤدي إلي عودة ارتفاع اسعاره

في ضوء ماتم تداوله حول قرار الحكومة الجديد متمثلة في وزارتي الزراعة والصناعة بشأن استئناف تصدير البصل مرة أخري، والذي صدر مؤخرا، وذلك طبقا لقراروزير التجارة والصناعة رقم 501 والذي تضمن انتهاء العمل بالقرار بتاريخ 31-03-2024 “اخر يوم في حظر التصدير ” وبناء على ما ورد بكتاب وزارة التجارة والصناعة رقم 1897 بتاريخ 1-04-2024 .

علق حسين ابو صدام، نقيب الفلاحين، علي هذا القرار، بأنه ليس هناك مصلحة لتصدير البصل في هذا الوقت الحالي، مشيرا إلي أن هذا القرار سوف يؤدي إلي ارتفاع أسعار البصل من جديد .

ووصف أبو صدام، القرار السابق الذي اتخذته الحكومة بشأن ايقاف تصدير البصل هو لم يكن سوي تحصيل حاصل، حيث أن محصول البصل يبدأ موسم إنتاجه وحصاده في شهر ٤ و٥، وبالتالي موعد القرار السابق كان من شهر ٩ الي شهر ٣ ، لم يكن هناك انتاج لمحصول البصل، حيث كان انتهي موسم الحصاد.

واضاف نقيب الفلاحين، خلال تصريحات خاصة ل موقع تحيا مصر، أن هناك زيادة في مساحات زراعة البصل حيث وصلت مساحات الأرض المنزرعة من البصل إلي ٣٠٠ الف فدان العام الحالي.

وتابع أن البصل لم يتم حصاد محصوله حتي الان، مشيرا إلي أن البصل الموجود حاليا بالاسواق هو يسمي بالبصل المقور والذي لم يكتمل نضجه، فهو لايصلح للتخزين ولايصلح أيضا للتصدير، حيث كان يتم توزيعه علي المصانع لإنتاج مايسمي بالبصل البودر.

وأشار أن البصل الذي يستخدم في التصدير هو افضل الانواع والذي يسمي ب ” الفتيلة”، والذي يكون منه البصل الابيض والاحمر، وهو الذي يصلح للتخزين .

وطالب نقيب الفلاحين، مسؤلي الجهات المعنية بضرورة تأجيل قرار تصدير البصل لمدة شهرين، وذلك تفاديا لعودة ارتفاع أسعار البصل من جديد، تخفيفا علي أعباء المواطن المصري، متوقعا أنه في حال استئناف قرار التصدير سيصل سعر كيلو البصل إلي أكثر من ٣٠ جنيه ، بعد أن تنخفض سعره حاليا ووصل الي ١٢ و١٥ جنيه.

واوضح أن السعر العادل للبصل لاينبغي أن يزيد عن ١٠ جنيه لسعر الكيلو، لافتا إلي أن ارتفاع سعر البصل سيؤدي إلي ارتفاع معظم السلع الأخري، وهو ما ليس في صالح المواطن المصري، مشيرا إلي أن قرار استئناف تصدير البصل يقف وراءه شلة من أصحاب المصالح والمكاسب الشخصية من المصدرين.