«ركيزة أساسية لبناء الهوية الوطنية».. برلمانيون: تنفيذ توصيات الحوار الوطني بشأن الحرف التراثية يساهم في حماية التراث المصري

أكد نواب البرلمان، أن تنفيذ وزارة الثقافة توصيات الحوار الوطني، خطوة مهمة تهدف لتعزيز الهوية الوطنية وتعزيز التنوع الثقافي، موضحين أن الثقافة ركيزة أساسية في بناء الهوية الوطنية وتعزيز الانتماء للمجتمع، وتنفيذ توصيات الحوار الوطني في قطاع الثقافة، ستسهم في تعزيز التفاعل الثقافي وتشجيع الإبداع والتنوع في الفضاء الثقافي.

النائب ياسر الهضيبي: مخرجات لجنة الثقافة والهوية الوطنية تستهدف تعظيم الاستفادة من المؤسسات الثقافية فى دعم الهوية الوطنية

وفي هذا الإطار، أكد الدكتور ياسر الهضيبي، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الوفد بمجلس الشيوخ، على أهمية الخطوات التي تتخذها الحكومة من أجل تنفيذ مخرجات المحاور الثلاثة بالحوار الوطني وترجمتها إلي إجراءات وقرارات علي أرض الواقع، أو مشروعات قوانين تمهيدا لتقديمها إلي مجلس النواب، مشددا علي أهمية المخرجات الصادرة عن لجنة الثقافة والهوية الوطنية بالحوار الوطني، والتي تم وضع خطة من جانب وزارة الثقافة لتفعيلها.

وقال “الهضيبي”، في كلمته التي يرصدها تحيا مصر، إن مخرجات لجنة الثقافة والهوية الوطنية، تستهدف تعظيم الاستفادة من المؤسسات الثقافية فى دعم الهوية الوطنية،   مشيرا إلى أن الوزارة استجابت لمطالبنا بشأن دعم الحرف التراثية من مشروع مقترح لتعديل اللائحة قانون إنشاء الهيئة العامة لقصور الثقافة،  للسماح ببيع وتسويق الحرف التراثية، بما يضمن تطورها وعدم اندثارها والحصول على عائد مادى يعود بالدعم على الأنشطة الثقافية والفنية.

النائب ياسر الهضيبي يؤكد أهمية التفاعل الإيجابي من الحكومة بكل قطاعاتها مع مخرجات الحوار الوطني

وأضاف عضو مجلس الشيوخ، أن خطة الوزارة تتضمن أيضا تكليف (أطلس الفلكلور) بالهيئة العامة لقصور الثقافة، بعمل أطلس الحرف التراثية، بوصفها ترتبط فى تنوعها بالأقاليم الجغرافية، حتى يتم التخطيط لتطوير هذه الحرف ووضع إستراتيجية للاستفادة منها على أسس علمية، فضلا عن إطلاق مبادرة صنايعية مصر تحت رعاية رئيس الجمهورية، وبمتابعة رئيس مجلس الوزراء، وبمشاركة جميع الوزارات والجهات المعنية بالحرف التراثية بمصر، الأمر الذي يساهم في حماية التراث المصري من الاندثار.

وشدد النائب ياسر الهضيبي، علي أهمية التفاعل الإيجابي من الحكومة بكل قطاعاتها مع مخرجات الحوار الوطني، والتي تأتي استجابة لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، في تأكيد جدية الدولة في التعاطي مع مخرجات الحوار، من أجل إيجاد حلول واقعية للقضايا الوطنية، وصياغة أولويات العمل الوطني ، والتأكيد علي أن الجمهورية الجديدة تتسع لجميع فئات وأطياف المجتمع المصري.

النائب محمد سلطان : تنفيذ وزارة الثقافة توصيات الحوار الوطني خطوة مهمة تهدف لتعزيز الهوية الوطنية

وقال النائب محمد سلطان عضو مجلس النواب، إن تنفيذ وزارة الثقافة توصيات الحوار الوطني، خطوة مهمة تهدف لتعزيز الهوية الوطنية وتعزيز التنوع الثقافي.

وأوضح سلطان في تصريحاته، أن الثقافة ركيزة أساسية في بناء الهوية الوطنية وتعزيز الانتماء للمجتمع، وتنفيذ توصيات الحوار الوطني في قطاع الثقافة، ستسهم في تعزيز التفاعل الثقافي وتشجيع الإبداع والتنوع في الفضاء الثقافي.

وأكد عضو مجلس النواب، أن تنفيذ مخرجات الحوار الوطنى بشأن قضية الحفاظ على وترسيخ الهوية الوطنية التى أجمع المشاركون أن الحفاظ على الهوية وترسيخها، بناء الوعي الجمعي ليس مسئولية وزارة بمفردها وإنما يتطلب تكاتف جميع فئات المجتمع من الفنانين والمثقفين والإعلاميين مع المجتمع المدني والحكومة لترسيخ الهوية الوطنية.

وأوضح النائب محمد سلطان، أن تنفيذ وزارة الثقافة توصيات الحوار الوطني ستساهم في رفعة المجتمع والارتقاء بالذوق العام.

وشدد عضو مجلس النواب، على أهمية التنسيق بين المؤسسات الثقافية المختلفة في المجتمع، من أجل تحقيق النهضة الثقافية المرجوة، فضلا عن أهمية الاهتمام بالمسرح ودور والسينما وحقوق الملكية الفكرية.

وأوضح النائب محمد سلطان، أن تنفيذ توصيات الحوار الوطني خطوة إيجابية مهمة، تعكس جدية الحكومة المصرية في الاستجابة لتوصيات الحوار، وتحويلها إلى برامج وأنشطة ملموسة على أرض الواقع