رئيس حزب الجيل يؤكد لـ تحيا مصر أهمية دور التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي في تقديم المساعدات للمجتمع

قال  ناجى الشهابي، رئيس حزب الجيل الديمقراطي، والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية، أن سلسلة المبادرات التى أطلقها التحالف الوطني للعمل الاهلى التنموي فى طول البلاد وعرضها  لدعم الأسر الأكثر احتياجا ومدهم بكل احتياجاتهم الغذائية والمعيشية في شهر رمضان 2024، تستحق الإعجاب والتحية والتقدير، مؤكدًا أنها ملئت فراغا وسترت أسر وحققت أمانا لها كانت فى اشد الاحتياج اليه فى شهر الصوم والكرم والإحسان. 

تقديم الدعم للأسر الأولى بالرعاية والأكثر احتياجا وتلبية مطالبهم

وأشار رئيس حزب الجيل في تصريح خاص لـ  تحيا مصر، إلى أن مؤسسات التحالف المدنى والأمانات التابعة له مُنتشرة فى معظم محافظات الجمهورية، لذلك تمكن من تقديم يد العون إلى الملايين من الأسر الفقيرة، كما أن المساعدات التى قدمها التحالف كانت متنوعة وتلبى احتياجات الكثير من الفئات الأولى بالرعاية. 

 مساعدات التحالف الوطني

وأوضح الشهابي، أن مساعدات التحالف الوطني تنوعت بين كرتونة رمضان التى تحتوى علي السلع والمواد الغذائية التى تحتاجها الأسر والوجبات الساخنة بجانب تنظيمه لموائد الرحمن بمختلف المحافظات والأخص فى المراكز و القرى النائيه والأشد فقرا، مشددا أن كل ذلك كان بجانب مبادرات التحالف لدعم الطلبة بالمدارس والغارمات وغيرها من أشكال الدعم والإعانة لتخفيف الأعباء المعيشية على الأسر الأولى بالرعاية وإدخال البهجة والسرور والأمان علي أفرادها. 

دور التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي في دعم غزة

ومن ناحية أخرى أكد «الشهابى»، أن التحالف الوطنى للعمل الأهلى لم يتوقف مجهوداته الخيرية على الداخل المصرى بل إنه جسد روح التكافل والتضامن القومى من خلال مبادراته الإنسانية التى جسدتها مئات القوافل التى تحمل آلاف الأطنان من المساعدات الإنسانية والإغاثية والطبية للشعب الفلسطينى فى قطاع غزة التى تتعرض لحرب وحشية تشنها عليها منذ أكثر من 6 أشهر قوات الاحتلال الإسرائيلى. 

ونوه إلى أن التحالف الوطني أصبح نموذجا للعمل الأهلى الإنسانى تقدرها وتحترمها كل المنظمات الإنسانية التى تعمل فى إطار الأمم المتحدة ودول العالم الحر، مشيرا الى أن عطاء  التحالف الوطنى التنموى منح حيوية على العمل الأهلى من خلال تعاون كافة الجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدنى الداخلة فى تكوينه وخاصة فى ظل التحديات الاقتصادية التى تواجهها البلاد. 

وأكد رئيس حزب الجيل، أن دوره فى مساندة الشعب الفلسطينى والتخفيف من معاناته كان ومازال عظيما ومؤثرا من خلال تلك الجهود الكبيرة التى تبذلها الجمعيات والمؤسسات الخيرية الأعضاء فى التحالف الوطنى للعمل الأهلي التنموي لتوفير المساعدات اللازمة لأهلنا فى قطاع غزة. 

وشدد «رئيس حزب الجيل» ، أن التحالف لعب دورًا مهما ومؤثرًا كذراع تنموى لدعم جهود الدولة المصرية فى تخفيف معاناة أهالى غزة من خلال تلك القوافل التى قدمها منذ اندلاع الحرب فى السابع من أكتوبر الماضى، والتى كانت متصلة على طول حدود رفح الفلسطينية برفح المصرية وحققت توصيل جميع أنواع المساعدات الغذائية والإغاثية والطبية والصحية لشعبنا الفلسطيني في غزة.