دعاء ليلة القدر .. أوصي به رسول الله لا تنسي أن تردده من الآن

يزداد البحث عبر محركات الشبكه العنكبوتية جوجل عن دعاء ليلة القدر وذلك بعد ان بدات اول الليالي الوتريه حيث ينتظر المسلمين التحري عن ليلة القدر في الليالي العشر الاخيرة من شهر رمضان الكريم، وتعد الليلة هي أولي الليالي التي يجب أن نقوم بعملية تحري ليلة القدر خلالها، وترقب علامات ليلة القدر فيها ، ولذلك يفضل أن نقول دعاء ليلة القدر ولا ينسي المسلم أن يرددها طوال العشر الأيام الأخيرة من شهر رمضان حيث أنه فرصة يجب أن يغتنمها المسلم.

دعاء ليلة القدر من شهر رمضان

دعاء العشر الاواخر من رمضان ودعاء ليلة القدر 
عنْ عائِشَةَ رَضِيَ اللَّه عنْهَا قَالَتْ: قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ أَرَأَيْتَ إِن عَلِمْتُ أَيَّ لَيْلَةٍ لَيْلَةُ القَدْرِ مَا أَقُولُ فِيهَا؟ قَالَ: قُولي: اللَّهُمَّ إِنَّكَ عَفُوٌّ تُحِبُّ العفْوَ فاعْفُ عنِّي رواهُ التِرْمذيُّ وقال: حديثٌ حسنٌ صحيحٌ.
وعنْ عائِشَةَ رَضِيَ اللَّه عنْهَا، قَالَتْ: كانَ رسُولُ اللَّهِ ﷺ يُجاوِرُ في العَشْرِ الأَوَاخِرِ مِنْ رمضَانَ، ويَقُول: “تحَرَّوْا لَيْلَةَ القَدْرِ في العشْرِ الأَوَاخِرِ مِنْ رَمَضانَ” متفقٌ عَلَيْهِ.

4/1192- وَعَنْها رَضِيَ اللَّه عنها أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ﷺ قَالَ: تَحرّوْا لَيْلةَ القَدْرِ في الوتْرِ مِنَ العَشْرِ الأَواخِرِ منْ رمَضَانَ رواهُ البخاريُّ.

5/1193- وعَنْهَا رَضَيَ اللَّه عَنْهَا، قَالَتْ: كَانَ رسُول اللَّهِ ﷺ: إِذا دَخَلَ العَشْرُ الأَوَاخِرُ مِنْ رمَضَانَ، أَحْيا اللَّيْلَ، وَأَيْقَظَ أَهْلَه، وجَدَّ وَشَدَّ المِئزرَ متفقٌ عَلَيهِ.
6/1194- وَعَنْهَا قَالَتْ: كَانَ رَسُولُ اللَّهِ ﷺ يَجْتَهِدُ فِي رَمضانَ مَالا يَجْتَهِدُ في غَيْرِهِ، وَفِي العَشْرِ الأَوَاخِرِ منْه مَالا يَجْتَهدُ في غَيْرِهِ”

علامات ليلة القدر

ومن أبرز العلامات التى تدل على ليلة القدر هى :

1- تكون فيها السماء صافية وخالية من النجوم والشهب.

2- ليلة لا حارة ولا باردة.

3- يكون القمر فيها كمثل شق جفنه أي يكون القمر مثل نصف الطبق.

4- شمسها تطلع بلا شعاع لها.

5- قوة الإضاءة والنور في تلك الليلة وانشراح الصدر فيها أكثر من غيرها.

6- الرياح تكون ساكنة.

7- كثرة عدد الملائكة فيها، وقد ورد في الحديث عن أبي هريرة أن رسول الله قال في ليلة القدر: «وإن الملائكة تلك الليلة في الأرض أكثر من عدد الحصى».

أعمال ليلة القدر 

وكانت قد أكدت دار الإفتاء أن يجد ويجتهد المسلم في العبادة بكثرة الصلاة وقراءة القرآن والذكر والاستغفار؛  فى ليلة القدر من شهر رمضان حتى يعفو الله ويغفره ويرحمه خاصا بطلوع الليلة المباركة فيها شفاء ليس له بديل.