حبس عامل توصيل لسرقة مبلغ مالي من داخل حقيبة سيدة بالتجمع الأول

قررت نيابة القاهرة الجديدة، حبس عامل توصيل طلبات، 4 أيام على ذمة التحقيقات، لاتهامه بسرقة مبلغ مالي من داخل حقيبة إحدى السيدات بدائرة قسم شرطة التجمع الأول.

وكلفت النيابة العامة رجال المباحث بالتحري عن الواقعة ونشاط المتهم وإعداد تقرير مفصل بذلك.

ضبط المتهم

وكانت قد تمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة من ضبط عامل توصيل طلبات لقيامه بسرقة مبلغ مالي من داخل حقيبة إحدى السيدات بدائرة قسم شرطة التجمع الأول، وأرشد عن المسروقات،  وتم إتخاذ الإجراءات القانونية.

النيابة العامة تحيل المتهم بواقعة طفلة مدينة نصر للجنايات

أحالت النيابة العامة المتهم بإنهاء حياة طفلة مدينة نصر السودانية جنيب ويستعرض موقع تحيا مصر التفاصيل الكاملة في واقعة طفلة مدينة نصر.

النيابة العامة تحيل المتهم بواقعة طفلة مدينة نصر للجنايات

أمرت النيابة العامة بإحالة المتهم بإنهاء حياة طفلة مدينة نصر – سودانية الجنسية – جنيت جمعة بطرس إلى محكمة الجنايات المختصة، وذلك لمعاقبته فيما نسب إليه من ارتكاب جرائم خطف المجني عليها وهتك عرضها وقتلها عمداً والمعاقب عليها بالإعدام.

حيث كانت النيابة العامة تلقت إخطارًا بالعثور على جثمان المجني عليها -التي تبلغ من العمر عشرة أشهر- بإحدى الحدائق العامة المجاورة لمسكنها، فبادرت بالانتقال لمعاينة مسرح الجريمة، ومناظرة الجثمان، وتم سؤال والدي طفلة مدينة نصر.

تحقيقات النيابة في واقعة مقتل طفلة مدينة نصر

وأبانت التحقيقات في واقعة طفلة مدينة نصر بسؤال والدا الطفلة، أن المتهم خَطف المجني عليها حال لهوها وشقيقتها أمام منزلهما، وتوجه بها إلى حديقة مجاورة، حيث قام بهتك عرضها، فلما تعالت صرخاتها قتلها خنقًا، وقد اعترف المتهم بالتحقيقات بارتكابه الواقعة وفق هذه الرواية.

وقالت تحقيقات النيابة العامة في واقعة مقتل طفلة مدينة نصر، أن المتهم قام باستدراجها إلى أحد المناطق وتعدي عليها ثم أنهى حياتها وقام بإلقاء الجثمان في أحد الحدائق العامة بمدينة نصر، حيث تبين أنها كانت تلهو مع شقيقتها أمام مدخل العقار التي تقطن به وحينما تركتها قام المتهم باختطافها.

اعترافات المتهم بإنهاء حياة طفلة مدينة نصر

وشرحت تحقيقات النيابة في واقعة مقتل طفلة مدينة نصر، أن الطفلة كانت تعيش برفقة والدتها في شقة سكنية مستأجرة ومعها شقيقتها ووالدها، ويوم الواقعة توجهت الأم إلى غرفة النوم وتركت بناتها للهو وكانت الطفلة الكبيرة تلهو معها ثم ذهبت للحمام وحينما عادت لم تجد شقيقتها.