تنفيذا لتوجيهات الرئيس .. القوات المسلحة تنظم زيارة لـ مشروع إستصلاح الأراضى الصحراوية بتوشكى

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة بإبراز الإنجازات التى تحققت بجهود وسواعد أبناء الشعب المصرى فى مختلف القطاعات ، نظمت إدارة الشئون المعنوية للقوات المسلحة زيارة ميدانية لعدد من الشخصيات العامة والإعلاميين إلى المشروع القومى العملاق لإستصلاح وزراعة الأراضى الصحراوية بمنطقة توشكى جنوب مصر والذى يبلغ مساحته 400 ألف فدان وستصل إلى 600 ألف فدان بنهاية عام 2025 .  

وإستمع الوفد إلى شرح مفصل من اللواء توفيق سامى رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية لإستصلاح وزراعة الأراضى الصحراوية تضمن المرحلة الحالية والمستقبلية للمشروع وما حققه من زيادة رقعة مصر الزراعية وإنشاء مجتمعات زراعية متكاملة لها مردود وعوائد إقتصادية كبيرة تسهم فى تحقيق طفرة فى مجال الأمن الغذائى .

وتفقد الوفد عدداً من المراحل المختلفة بالمشروع ، معربين عن إعتزازهم وتقديرهم للجهد الذى يبذله القائمون على العمل فى ظل الظروف المناخية شديدة الصعوبة ، والذين أكدوا علي إستعدادهم الدائم للتضحية والعطاء من أجل بناء مستقبل مصر بسواعد أبنائها المخلصين .

وفى ختام الجولة قدم الوفد الشكر والعرفان للقوات المسلحة على تنظيم الزيارة وما تقوم به من جهود بالتعاون مع كافة مؤسسات الدولة لدعم مقومات التنمية بهدف توفير الحياة الكريمة للمواطنين فى وطن آمن مستقر رغم كل ما يدور حوله من صراعات ومتغيرات . 

وقدم الرئيس عبد الفتاح السيسي، الشكر للقائمين على مشروعات التنمية في جنوب الوادي وكل أجهزة الدولة المختلفة، قائلا: “كان ممكن نطلع المشوار.. التفاصيل كتير والتكلفة هتكون كتير.. لكن ممكن نعمل رحلات لرجال الإعلام وشباب الجامعة يطلع يشوف الكلام ده على الأرض”.

 افتتاح مشروعات تنموية جديدة في جنوب الوادي

جاء ذلك في كلمته خلال في افتتاح مشروعات تنموية جديدة في جنوب الوادي.

وأضاف الرئيس السيسي: “مرة ثانية بأشكر كل الجهات والقائمين على المشروع وبنقول لهم من فضلكم نستمر بمعدلات أكثر من كده.. كل فدان يدخل الخدمة يوفر إنتاج أكثر لصالحنا.. وبالتالي نصل إلى الحد الأقصى اللى ممكن الدولة توفره فيما أتاحه الله سبحانه وتعالي لينا”.

وشهد الرئيس عبد الفتاح السيسي،  افتتاح عدد من المشروعات التنموية بجنوب الوادي.

 

‫0 تعليق