تنصيب الرئيس لفترة رئاسية جديدة اللحظة الأهم في تاريخ مصر

أعرب النائب مجاهد نصار، عضو مجلس النواب، عن سعادته الشديدة بحفل تنصيب الرئيس السيسي رئيسا للبلاد لفترة رئاسية جديدة تمتد لنحو 6 سنوات، قائلا: مرحلة تاريخية جديدة تبدأ في حياة مصر والأمل يحدو ملايين المصرين بمزيد من الإنجازات ومزيد من الأمن  والاستقرار.

مجاهد نصار: تنصيب الرئيس لفترة رئاسية جديدة اللحظة الأهم في تاريخ مصر

وقال نصار، في تصريح صحفي له اليوم، إن العشر سنوات الماضية من حكم الرئيس السيسي أكدت انه زعيم وطني من الدرجة الأولى لم يغامر بالوطن وحافظ على استقراره وقضى على الفوضى والإرهاب، في وقت تتساقط فيه الدول في المنطقة العربية، علاوة على انتهاجه خطة واضحة للجمهورية الجديدة، مشيرا إلى أن خطاب الرئيس حمل رسالة طمأنة للمصريين باستمرار الاستقرار  والأمن وتعزيز حقوق المواطن المصري.

تعهد الرئيس بزيادة مخصصات الحماية الاجتماعية وتكافل وكرامة

وكشف عضو مجلس النواب، أن تعهد الرئيس بزيادة مخصصات الحماية الاجتماعية وتكافل وكرامة يؤكد أن المواطن هو محور سياسات الدولة المصرية في عهد السيسي ومنطلق كل السياسات، مرحبا بوعد الرئيس لاستكمال وتعميق وتنفيذ توصيات الحوار الوطنى خلال المرحلة المقبلة والتعهد بتعزيز مشاركة الشباب فى المرحلة المقبلة، قائلا: إعلان الرئيس  الاستمرار فى إنشاء المدن الجديدة من الجيل الرابع بمثابة توجيه للحكومة الجديدة و خارطة طريق للاستمرار في البناء والعمران.

لحظة تنصيب السيسي لفترة رئاسية جدية هى الاهم

واختتم النائب مجاهد نصار بالقول، أن لحظة تنصيب السيسي لفترة رئاسية جدية هى الاهم الأن في البلاد، ورسالة للعالم بأن مصر في أمن واستقرار  وراء قيادة حكيمة واعية.