تقديم إعانات ومساعدات بقيمة 135 مليون جنيه خلال العام المالي الحالي

 اكدت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة بنك ناصر الاجتماعي، استمرار البنك  في تقديم حساب 10700 لتلقي الزكاة والصدقات بهدف إيجاد نشاط اجتماعي يهتم بالفئات الأولى بالرعاية ومحدودي الدخل، حيث يلعب البنك دورًا رياديًا من خلال قطاع التكافل بالبنك فى تقديم الدعم والمساعدة لهذه الفئة، وتعد اﻟزﻛﺎة إحدى الأدوات المهمة التي يستخدمها في تحقيق التكافل الاجتماعي عن طريق تقديم الدعم المادي والعيني لفئات المجتمع المختلفة وفي مقدمتهم الأولى بالرعاية والأرامل والأيتام وأسر السجناء وغيرهم.

زيادة موازنة المساعدات إلي مبلغ 200 مليون جنيه

وقالت وزيرة التضامن الاجتماعي أن الدور لم يقتصر على الدعم فقط، بل تجاوز ذلك إلى متابعة المستفيدين ومحاولة التخفيف عنهم لكي تتوفر لهم سبل الحياة الكريمة، موضحة أن البنك قدم خلال العام المالي الحالي إعانات ومساعدات بقيمة 135 مليون جنيه، وتمت الموافقة علي زيادة موازنة المساعدات إلي مبلغ 200 مليون جنيه، كما قام البنك بمنح قروض حسنة بدون فوائد لعدد 2982 مستفيدا بقيمة 322 مليون جنيه خلال العام المالي الحالي وحتي نهاية فبراير الماضي.

مشيرة، إلى أن حسابات “الصدقة الجارية والزكاة “بالبنك تهدف إلى إتاحة الفرصة للعملاء الراغبين في إخراج جزء من أموالهم لأغراض الصدقة الجارية من أجل تقديم الدعم المادي اللازم لتمويل الأعمال الخيرية، حيث أتاح القانون لبنك ناصر الاجتماعي تلقى الهبات والوصايا والزكاة والصدقات التي يتقدم بها الأفراد أو الهيئات بهدف ضمان وصول أموال الزكاة إلى مستحقيها الشرعيين في أماكن جمعها وفى مصارفها الشرعية، مؤكدة أن النشاط التي تقوم به إدارة الزكاة التابعة لقطاع التكافل بالبنك في مجال تحقيق التكافل الاجتماعي يعتبر من أهم الملامح التي تميز نشاط بنك ناصر الاجتماعي وذلك منذ إنشائه.

دعم الفئات الأكثر احتياجا

وعلى صعيد آخر أكدت رئيس مجلس إدارة بنك ناصر الاجتماعي أنه في إطار دور البنك الرائد كونه البنك الاجتماعي الأوحد في مصر والذي يحمل على عاتقه مسئولية دعم الفئات الأكثر احتياجا، وهى المهمة التي يؤديها بجداره، حيث يقدم البنك دورًا حيويًا ومهمًا في المجتمع المصري، كونه المسئول الأول عن تقديم المساعدات المالية والعينية  والإعانات لبعض الفئات بالمجتمع ومستحقي الزكاة، فقد تقرر دعم لجان الزكاة التابعة للبنك بمبلغ 10 ملايين جنيه بالتنسيق مع صندوق تحيا مصر لإعداد كراتين مواد غذائية يتم توزيعها علي الأسر الأولى بالرعاية من خلال لجان الزكاة التابعة للبنك، وذلك في النطاق الجغرافي لكل لجنة وذلك بمناسبة شهر رمضان المبارك.

مساعدات نقدية شهرية وعلاجية

وأكدت القباج أنه تنظيماً للعمل حرصت إدارة البنك على تشكيل لجان زكاة تطوعية في مختلف أنحاء الجمهورية، وذلك بهدف تسهيل الوصول إلى التجمعات السكانية والتعرف على الأسر المستهدفة من خلال تواجد هذه اللجان في المحافظات المختلفة، حيث يشرف البنك على أعمال هذه اللجان والتي يصل عددها إلي أكثر من 2900 لجنة تقريبا تقوم بصرف أموال الزكاة في صورة نقدية وعينية وفقا لمصارف الزكاة الشرعية للأسر والأفراد الأولي بالرعاية والمستحقين للمساعدة.

وأضافت وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة بنك ناصر الاجتماعي أن البنك يعمل على توسيع قاعدة التكافل الاجتماعي من خلال قطاع التكافل بالبنك لتشمل أكبر عدد من المواطنين من خلال لجان الزكاة التي تتولى عمل الأبحاث الاجتماعية وتقديم المساعدات والمعونات للأسر المحتاجة كما أنها تقوم من خلال أموال التبرعات بتوفير مساعدات نقدية شهرية وعلاجية.