تامر حسني دعمني ماديا ومعنويا.. وترك آل الشيخ سفرني أتعالج بره

بكى المطرب طارق فؤاد، على الهواء بسبب حديثه عن فترة مرضه التي امتدت من عام 2016 حتى عام 2020، قائلا: “في ناس كتير وقفت معايا ولن أنسى لهم الموقف، وهم تامر حسني وترك آل الشيخ اللي سفرني أتعالج برة”.

طارق فؤاد عن فترة مرضه: “تامر حسني دعمني ماديا ومعنويا.. وترك آل الشيخ سفرني أتعالج برة”

وأضاف فؤاد في حواره مع الإعلامية بسمة وهبة مقدمة برنامج «العرافة»، على قناتي المحور والنهار: “تامر حسني من أطيب القلوب وإنسان جميل ووقف معايا ماديا ومعنويا، طما دعمني في فترة مرضي محمد الحلو وأحمد بدير.. الحلو كان كل شهر بيديلي ظرف، لكن زعلت من مدحت صالح لأننا عشرة عمر، والحلو هو المطرب الوحيد اللي سأل عني”.

طارق فؤاد يبكي على الهواء: مدحت صالح وعلي الحجار مش بيردوا عليّا

وتابع المطرب: “الفنان أحمد زاهر وقف معايا، كنت متوقع من مدحت صالح وعلي الحجار يقفوا جنبي، لكن محدش سأل عليا في التليفون خالص، ولكن دلوقتي بحبهم، وكل جمعة ببعت لهم رسالة جمعة مباركة ومش بيردوا عليّ أبدا ومستمر أبعت”. 

طارق فؤاد: مدحت صالح مسألش عليّ خالص في فترة مرضي 

قال المطرب طارق فؤاد، إنّ المطرب مدحت صالح قريبه، موضحًا: “ابن عمي رحمه الله كان متزوجا من أخته”.

وأضاف فؤاد في حواره مع الإعلامية بسمة وهبة مقدمة برنامج «العرافة»، على قناتي المحور والنهار: “مدحت ومحمد الحلو وعلي الحجار من أعز الناس على قلبي لكن في فترة مرضي مسألش عليّ خالص، وفترة المرض امتدت من 2016 إلى 2020”.

وتابع المطرب: “سافرت لتلقي العلاج في فرنسا، صحيت الصبح مرة واحدة ملقتش صوتي، وقالوا لي هناك إني كنت مصابا بحساسية على الصدر وكنت باخد بخاخات كتير فيها كورتيزون، لكن ده مش السبب الحقيقي، ورجع لي صوتي لما مدحت سيدنا النبي”.