بقوة 5.2 ريختر| زلزال يضرب سواحل جزيرة غوام بالمحيط الهادئ

ضرب زلزال بقوة 5.2 درجة على مقياس ريختر، اليوم، سواحل جزيرة غوام الأمريكية الواقعة في المحيط الهادئ.

وأفادت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية بأن مركز الزلزال وقع على بعد 152 من قرية ميريزو الواقعة بالجزيرة، وعلى عمق 10 كيلومترات.

ولم ترد أنباء عن وقوع خسائر بشرية أو مادية جراء الزلزال.

وجزيرة غوام تقع في غرب المحيط الهادئ، وهي أرض أمريكية ضمن مجموعة جزر ماريانا، وتوجد فيها قاعدة بحرية وجوية أمريكية حيوية.

زلزال يضرب سواحل جاوة الإندونيسية

ضرب زلزال بقوة 6.1 درجة على مقياس ريختر اليوم، قبالة سواحل جزيرة جاوة الإندونيسية.

وذكر بيان لوكالة الأرصاد الجوية وعلم المناخ والجيوفيزياء في إندونيسيا، أن مركز الزلزال كان على عمق عشرة كيلومترات.

وأفادت الوكالة أنه من المستبعد حدوث موجات مد عاتية تسونامي جراء الزلزال.

وتضرب الزلازل بانتظام أجزاء مختلفة من إندونيسيا المكونة من أكثر من 17 ألف جزيرة، حيث تقع على حزام المحيط الهادئ المعروف باسم “حلقة النار”، وتلتقي العديد من الصفائح التكتونية وتسبب نشاطا بركانيا وزلزاليا متكررا.

زلزال يضرب طوكيو

وفي وقت سابق ضرب زلزال بقوة 5,3 درجة على مقياس ريختر بالقرب من العاصمة اليابانية طوكيو ، حيث اهتزت المباني وانطلقت أجهزة الإنذار على الهواتف، من دون أن تصدر السلطات تحذيرا من حدوث تسونامي.

وأفادت وكالة الأرصاد الجوية اليابانية بأن الزلزال الذي وقع في جنوب إيباراكي، شرق طوكيو، كان على عمق 50 كيلومترا.

ولم ترد تقارير فورية عن وقوع أضرار أو إصابات، لكن القطارات السريعة أوقفت عملياتها بين طوكيو وكورياما في منطقة فوكوشيما شمال شرق اليابان بسبب انقطاع التيار الكهربائي، وفق هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية.

وقال هيرويوكي سانادا المسؤول في هيئة التنظيم النووي إنه لم يتم الإبلاغ عن “أي خلل” في محطة “توكاي دايني” النووية في إيباراكي التي تم وقفها لإجراء اختبارات السلامة.

وتتعرض اليابان لنحو 1,500 هزة أرضية كل عام، أي ما يمثل نحو 18% من الزلازل في العالم، لكن غالبيتها خفيفة.

وعلى الرغم من القيود الصارمة المفروضة على الأبنية في اليابان، إلا أن العديد منها وخاصة خارج المدن الكبرى قديمة وضعيفة.

وضرب زلزال جزيرة نوتو خلال يوم رأس السنة الماضية بلغت قوته 7,5 درجة، ما تسبب بمقتل أكثر من 230 شخصا، غالبيتهم بسبب انهيار المباني القديمة.

زلزال يضرب بابوا غينيا الجديدة

ضرب زلزال بقوة 5.1 درجة على مقياس ريختر، اليوم الاثنين، بابوا غينيا الجديدة دون وقوع خسائر بشرية أو مادية جراء الزلزال.

وأفادت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية بأن مركز الزلزال وقع على بعد 55 كيلومترا، من مدينة لاي، وعلى عمق 94.5 كيلومتر.

ولم ترد أنباء عن وقوع خسائر بشرية أو مادية جراء الزلزال.

وكانت هزة أرضية بقوة 4.9 درجة على مقياس ريختر، ضربت أمس مدينة تاري الواقعة في الجزيرة.

وتقع بابوا غينيا الجديدة في منطقة تسمى الحزام الناري، وهي منطقة تمتد على طول سواحل المحيط الهادئ، وتتميز بالنشاط العالي للزلازل والبراكين، وتضم هذه المنطقة 90 بالمائة من البراكين النشطة في العالم.