بالصور..إقبال كبير على سوق الحب بالدمام لشراء المستلزمات قبل عيد الفطر

إقبال كبير على سوق الحب بالدمام لشراء المستلزمات قبل عيد الفطر

إقبال كبير على سوق الحب بالدمام لشراء المستلزمات قبل عيد الفطر

واس

 مع قرب عيد الفطر المبارك تخرج الكثير من الأسر السعودية للأسواق لشراء احتياجاتها ،وتشهد الأسواق الشعبية بالمنطقة الشرقية ومنها سوق ‘الحَب’ حركة نشطة هذه الأيام، مع اقتراب الشهر الكريم من نهايته وإقبال عيد الفطر المبارك، لعرض منتجات المزارع من القمح والشعير والذرة ومختلف أنواع الحبوب.

اقرأ ايضا:13.8 مليار ريال أرباح المصارف التجارية فى المملكة خلال شهرين و31% نمو فى صافى الأرباح شهريًا

مميزات سوق الحب بالدمام

اقبال كبير على الأسواق الشعبية  في المنطقة الشرقيةاقبال كبير على الأسواق الشعبية في المنطقة الشرقية

ويتميز هذا السوق الذي يقع في مدينة الدمام، بأنه من أَقدم وأشهر الأسواق الشعبية بالمنطقة، وله تاريخ طويل، إذ يشهد حراكًا تجاريًا نشطًا منذ أكثر من 80 عامًا، ولا يقتصر النشاط فيه على بيع وشراء الحبوب، بل تتنوع فيه الأنشطة التجارية، كبيع المواد الغذائية والاستهلاكية والمستلزمات المنزلية والرجالية والنسائية، بل حتى تباع فيه المشالح والأحجار الكريمة وغيرها.

بدء الحركة التجارية في سوق الحب بالدمام

سوق الحب بالدمام من الأسواق الشعبية الهامة في المنطقة الشرقيةسوق الحب بالدمام من الأسواق الشعبية الهامة في المنطقة الشرقية

وبدأت الحركة التجارية بالسوق بإحضار التجار لأهم المنتجات المتميزة، كالمشالح، وصياغة الذهب وغيرها لتكون نقطة جديدة ومهمة في مشاريعهم؛ خاصة وأن هذا السوق يجد اهتماماً ورعاية من الجهات المختصة، من خلال تحديثه وتطويره وتجميله، حتى بات نقطة للالتقاء وتبادل الأحاديث الودية لمختلف الجنسيات.

تحديث سوق الحب بالدمام

 وتم تحديث السوق وتطويره بحزمة من المشاريع والإصلاحات والاهتمام بالهوية العمرانية والثقافية والسياحية التي تعكس تاريخ مدينة الدمام وأصالتها، بأسلوب حضاري حديث، يجذب معه الزوار والمواطنين والمقيمين للتبضع وشراء احتياجاتهم ومستلزماتهم، سواءً من خلال المحال التجارية، أو من البسطات المتنوعة المنتشرة بالسوق بتنظيم مميز وممتع للمتسوقين، حيث يتمتع السوق بقيمة اقتصادية رائدة، وذاكرة عمرانية ترسم صورة تاريخية لهوية المنطقة.

فعاليات مهرجان “أيام سوق الحب”

ويشهد السوق خلال شهر رمضان المبارك من كل عام، فعاليات مهرجان ‘أيام سوق الحب’، الذي اختتمت فعاليات نسخته الرابعة مؤخراً، بعد أن استمر 15 يوماً تجاوز زائروه خلالها 130 ألفًا من مختلف مناطق المملكة ودول الخليج العربي وجنسيات مختلفة من السياح، استمتعوا بفعالياته التي جمعت بين الأصالة والحداثة في مشهد متناغم مع ثقافة المنطقة الشرقية، وتضمن أركانًا ومنتجات وحرفًا يدوية وتراثية ومسرحًا تفاعليًا وعروض النهام والحكواتي والعديد من الفرق الشعبية، إضافة إلى الألعاب الترفيهية والفنون الشعبية والمسابقات المختلفة.

الحفاظ على التراث الشعبي والثقافي

وأعاد المهرجان الزمن إِلى الوراء من خلال استدعاء المهنيين والحرفيين للمشاركة في الفعاليات التراثية المصاحبة له، وشهد آلاف الزائرين، حيث تعد هذه الفعاليات السنوية جزءًا من روح المنطقة، التي تساهم في إحياء المراكز الحضرية والحفاظ على التراث الشعبي والثقافي والسياحي للسوق.

 سوق الحب يوجد به تشكيلة متنوّعة من المتاجر

يذكر أن سوق الحب يوجد به تشكيلة متنوّعة من المتاجر؛ وينفرد كل محل بمنتجاته الخاصة، فهُناك متاجر تختص بعرض الأزياء التُراثية،كما يتميز السوق  بالتطريزات والأشكال التي تُزين الملابس سواء الرجالية منها أو النسائية ،كما يقصد السوق الكثير  من المقبلين  على الزواج  لشراء احتياجاتهم من  محلات بيع فساتين الزفاف أو محلات المجوهرات لشراء دبل الخطوبة.


إقبال كبير على سوق الحب بالدمام لشراء المستلزمات قبل عيد الفطر

سوق الحب بالدمام من الأسواق الشعبية الهامة في المنطقة الشرقية

اقبال كبير على الأسواق الشعبية في المنطقة الشرقية