انخفاض أسعار الدقيق الحر بنحو 8 آلاف جنيه للطن بعد تحرير سعر الصرف

اعلن عبدالله غراب ، رئيس شعبة المخابز باتحاد الغرف التجارية ، عن انخفاض سعر الدقيق الفاخر بقيمة من 7 الي 8 الف جنيه للطن ، مشيرا إلي ضرورة انخفاض سعر العيش الحر .

تراجع أسعار الدقيق

واضاف غراب خلال تصريحات خاصة ل موقع تحيا مصر ، الي أن قرارات البنك المركزي الأخيرة بتحرير سعر الصرف الجنيه وثبات سعر الدولار الي 50 جنيه وجهود الدولة لتوفير السيولة الدولارية في البنوك الأمر الذي ادي الي القضاء علي السوق السوداء التي وصل فيها سعر الدولار الي 70 جنيه ، والذي كان يلجأ التجار الي شراءه ، اي أن هناك فرق في سعر الدولار نحو 20 جنيه ، وهو ما ادي الي هبوط أسعار الدقيق.

وأشار رئيس شعبة المخابز ، إلي أن منظومة العيش الحر ، هي تخضع للعرض والطلب ، الأمر الذي يجعل كل صاحب مخبز يقرر السعر حسب رغبته وايضا يتحكم في وزن الرغيف العيش ، مطالبا ب ضرورة أن يكون هناك مراقبة علي منظومة العيش الحر أيضا مثل منظومة خبز التموين لمنع استغلال بعض من أصحاب المخابز .

استغلال بعض أصحاب المخابز وراء ارتفاع أسعار العيش الحر

وعن ظاهرة رجوع الطوابير علي المخابز، ارجع غراب ذلك الي قلة المعروض من الخبز الحر فضلا عن ارتفاع أسعاره واسعار الارز والمكرونة الأمر الذي تسبب في زيادة الضغط علي العيش البلدي خاصة في أماكن الأسواق الشعبية والبسيطة.

مواعيد عمل المخابز في شهر رمضان

وفي السياق ذاته ، قد أعلنت وزارة التموين مواعيد عمل المخابز في رمضان، بأن يجرى اختيار بعض المخابز البلدية ذات الحصص الكبيرة لتبدأ عملها من الساعة 6.30 صباحا، في حين أنّ بقية المخابز البلدية تبدأ عملها من الساعة 8 صباحا، بالإضافة إلى اختيار بعض المخابز البلدية ذات الحصص الكبيرة للعمل فترة مسائية بعد الإفطار.

فضلا  عن السماح لماكينات صرف الخبز بالمخابز البلدية بالعمل من الساعة 8 صباحا وحتى الساعة الخامسة مساء، مع السماح لبعض المخابز المستثناة بالعمل خلال الفترة المسانية وحتى الساعة 9 مساء بناء على خطة المديرية وطلبات المخابز.