النائب محمد زين الدين يطالب بتسهيل إجراءات توريد محصول القمح

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

طالب النائب محمد عبد الله زين الدين، عضو مجلس النواب، أمين حزب مستقبل وطن بمحافظة البحيرة، الحكومة ممثلة في وزارتي الزراعة، والتموين والتجارة الداخلية، بالاستعداد الكامل لبدء موسم حصاد محصول القمح، والعمل على تسهيل إجراءات التوريد.

زيادة سعر توريد القمح ليصل إلى 2000 جنيه للأردب

وأشار النائب في تصريحات صحفية له اليوم رصدها تحيا مصر، إلى أن مجلس الوزراء، أعلن خلال شهر مارس الماضي عن زيادة سعر توريد القمح ليصل إلى 2000 جنيه للأردب، وهو ما سيكون له تأثير كبير في زيادة حجم التوريد.

وأكد زين الدين، أنه كلما كانت الإجراءات ميسرة على المزارعين خلال عمليتي الحصاد والتوريد، كلما زادت كمية التوريد، وهو ما سيكون له تأثير إيجابي كبير في جمع أكبر كمية ممكنة من محصول القمح.

النائب محمد زين الدين يطالب بتسهيل إجراءات توريد محصول القمح

وشدد عضو مجلس النواب، على أهمية التفاعل مع أى معوقات قد تواجه المزارعين في الحصاد أو التوريد، بحيث يتم تذليلها والقضاء عليها، من خلال غرف العمليات التى أعلنت عن تشكيلها وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي.

 زيادة حجم توريد القمح يؤدي إلى الحد من الفجوة بين الإنتاج المحلي والاستهلاك

وأكد النائب محمد زين الدين، أن زيادة حجم توريد القمح، يؤدي إلى الحد من الفجوة بين الإنتاج المحلي والاستهلاك، وبالتالي تقليل حجم الاستيراد من الخارج وتخفيف عبء تدبير العملة الأجنبية عن كاهل الدولة.

ودعا عضو مجلس النواب، إلى أهمية التوسع في زراعة القمح من خلال تشجيع المزارعين والمستثمرين، مع تفعيل دور البحوث الزراعية لاستنباط أصناف جديدة ذو إنتاجية أكبر.

كانت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، أعلنت بدء موسم حصاد وتوريد محصول القمح للموسم الحالي، في مختلف محافظات الجمهورية.

وكلف السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، قطاع الخدمات الزراعية والمتابعة، ومديري مديريات الزراعة بالمحافظات، برفع حالة الاستعداد القصوى، للتيسير على المزارعين خلال عمليتي الحصاد والتوريد، وتقديم كافة سبل الدعم لهم، لازالة اي معوقات قد تواجههم.

وشدد القصير على ضرورة تواجد كافة المسئولين المعنيين بالمحافظات بشكل دائم في الحقول، والمتابعة المستمرة وتشكيل غرف عمليات فرعية، تستقبل الشكاوي والاستفسارات الخاصة بالمزارعين، خلال عمليتي الحصاد والتوريد.

‫0 تعليق