الملف الاقتصادي على رأس أولويات طلبات الحزب من الحكومة الجديدة - media24.ps
الملف الاقتصادي على رأس أولويات طلبات الحزب من الحكومة الجديدة

قال الدكتور هشام عناني، رئيس حزب المستقلين الجدد، إن الملف الاقتصادي على رأس أولويات طلبات الحزب من الحكومة الجديدة، مشيرا إلى أن الحزب يطالب الحكومة الجديدة بوضع رؤية متكاملة في كافه مجالات الاقتصاد التقليدي وغير التقليدي وبخاصة الصناعة وتوطين الصناعات الصغيرة والمتوسطة مع تشجيع التصدير، وهذه هي رؤية الحزب للحكومة الجديدة.

الملف الاقتصادي على رأس أولويات طلبات الحزب من الحكومة الجديدة

وأضاف «عناني»، في تصريح خاص لـ تحيا مصر، أنه من الضروري الاستمرار في تحفيز الاستثمارات المباشرة وغير المباشرة، والعمل على تحقيق الأمن الغذائي، وتشجيع صناعة السياحة، لوقف المعدلات المرتفعة من التضخم.

إعداد قانون المحليات

وأشار رئيس حزب المستقلين الجدد، إلى ضرورة إعداد قانون المحليات، بالإضافة إلى إحداث تغيير جوهري في الإدارة المحلية من حيث نظام العمل وتسكين الكوادر المؤهلة.

تنفيذ سياسات محكمة لضبط الأسواق وحماية المستهلك

وطالب الحزب، الحكومة بتنفيذ سياسات محكمة من شأنها ضبط الأسواق وحماية المستهلك، بالإضافة إلى ضرورة تنفيذ ما يلزم نحو تخفيض الإنفاق الحكومي كخطوة هامة من خطوات الإصلاح الاقتصادي.

وأكد حزب المستقلين الجدد، أهمية الاستمرار في تنفيذ المبادرات الخاصة بحياة كريمة وغيرها من البرامج الخاصة بالحماية الاجتماعية التي تخدم  الفئات الأكثر احتياجا.

كما يرى الحزب أن الحكومة يجب أن تضع على رأس أولوياتها تطوير وتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل، بالإضافة إلى أهميه تطوير التعليم وبخاصه المهني والتكنولوجي مع ربط التعليم باحتياجات السوق.

وفي وقت سابق، اعتبر حزب المستقلين الجدد، أن متابعة الحكومة من خلال توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بضرورة التزام الحكومة بتنفيذ مخرجات الحوار الوطني  يعد تأكيد جديد علي التزام الدولة بتنفيذ توصيات الحوار الوطني.

حزب المستقلين الجدد: متابعة الحكومة للخطة التنفيذية لتوصيات الحوار الوطنى دعم جديد له

وأكد الدكتور هشام عناني رئيس الحزب في تصريحات صحفية له رصدها موقع تحيا مصر،  أن تقرير المتابعة الثاني أكد علي أن الحوار الوطني في طريقه لتحقيق الهدف الذي من أجله تم عقد الحوار وهو وضع حلول ملموسة قابلة للتطبيق لكل المشاكل في الملف الاقتصادي والسياسي والاجتماعي.