إجراءات الحكومة بخفض الأسعار تسهم في تحسين مستوى معيشة المواطنين

أشادت النائبة مايسة عطوة عضو مجلس النواب، بالبدء الفعلي لتطبيق مبادرة خفض أسعار السلع الأساسية التى اعلن عنها الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء في اجتماعه من المصنعين والتجار لوضع اليه لانخفاض الأسعار، مؤكدة أن الأسواق بدأت تشهد خفض أسعار السلع بنسبة 15و20%، مع إمكانية الوصول إلى 30% بعد عيد الفطر المبارك، وذلك من أجل تخفيف الأعباء عن المواطنين .

البدء الفعلي لتطبيق مبادرة خفض أسعار السلع الأساسية التى اعلن عنها الدكتور مصطفي مدبولي

وأشارت النائبة مايسة عطوة، في تصريحات يرصدها تحيا مصر، إلى إن مبادرة الحكومة لخفض أسعار السلع الأساسية بالتعاون مع التجار والصناع تكشف عن حجم الجهود المبذولة من الدولة لمواجهة التضخم وتوفير الدعم اللازم للمواطن وتعزيز مفهوم الحماية الاجتماعية اللازمة له، وتسهم في تحسين مستوى معيشة المواطنين، وتخفيف الأعباء المالية عن كاهلهم.

النائبة مايسة عطوة: خفض الأسعار جاء في ضوء الخطوات التي اتخذتها الحكومة والبنك المركزي

وأضافت عضو مجلس النواب، أن خفض الأسعار جاء في ضوء الخطوات التي اتخذتها الحكومة والبنك المركزي، وهو ما يظهر في توافر الدولار خلال الأيام الماضية، بسعر أقل كثيراً من السوق الموازية، بجانب مواجهه التحدي الكبير الذي طالما كان مطروحاً ويتمثل في إشكالية توفير مُستلزمات الإنتاج والمواد الخام وعدم توافر العملة الصعبة، وتذبذب سعر الدولار، وهو الأمر الذي تم حله نتيجة الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها الدولة.

النائبة مايسة عطوة تطالب بتشديد الرقابة على الأسواق وتكثيف الحملات على التجار لمنع أي تجاوزات

وطالبت النائبة مايسة عطوة  بضرورة تشديد الرقابة على الأسواق وتكثيف الحملات على التجار لمنع أي تجاوزات وفرض تطبيق المبادرة، والقضاء على كافة أنواع وأشكال الاحتكار التي تحول بين المواطنين وبين تلبية احتياجاتهم، والسيطرة على الزيادة في الأسعار وفرض الالتزام بالاتفاق المبرم مع الحكومة بخفض أسعار، والعمل على استقرار الأسواق.