أحمد عمر هاشم عضو هيئة كبار العلماء ضيف «مملكة الدراويش» اليوم وغدًا مع قصواء الخلالى

يحل الدكتور أحمد عمر هاشم، عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، ضيفّا على  برنامج “مملكة الدراويش”.. الطريق إلى الله وذلك على مدار  اليوم الجمعة وغدًا السبت.

وتعرض شركة “المتحدة” للخدمات الإعلامية، في رمضان، حلقات  برنامج “مملكة الدراويش” ويستهدف تسليط الضوء على الفكر الإسلامي الوسطي، والصوفي الروحاني، في مصر وتطوره على مدار الفترات الماضية، وطبيعة الاعتدال الديني المصري التاريخي، ومواجهة التطرف الديني، والهجوم على الوسطية من تيارات الإرهاب الفكري.

وتستضيف الإعلامية “قصواء الخلالي” مقدمة البرنامج، كبار رموز وعلماء وقادة الفكر الإسلامي من مختلف محافظات جمهورية مصر العربية، وذلك على مدار الحلقات التي ستعرض يوميا وحتى نهاية شهر رمضان الكريم.

كما تشهد الحلقات أيضا مشاركة لكبار المنشدين والمبتهلين والمداحين بأنشودات المدح للنبي محمد صلى الله وعليه وسلم، بجانب وثائقيات لمساجد آل البيت في مصر وتاريخها ومعالمها، وأشهر الأضرحة والمقامات.

علي جمعة: تحريم الصلاة في مساجد الأضرحة جهل ويجوز البناء عليها

وقال الدكتور علي جمعة مفتي الديار السابق، إنه يجوز بناء بنيان أو وضع  علامة على الضريح، والدليل على ذلك أن النبي صلى الله عليه وسلم وضع علامة على قبر الصحابي عثمان ابن مظعون لما مات وقال لأعرف بها قبر أخي.

وأوضح جمعة خلال لقائه ببرنامج مملكة الدراويش تقديم الإعلامية قصواء الخلالي المذاع على قناة الحياة، أن الإمام البيضاوي  قال إن بناء المسجد على قبر الولي من أقرب القربات.

وتابع علي جمعة أنه ليس كل النصارى هم من قالوا المسيح ابن الله وإنما طائفة من الطوائف التي بادت في التاريخ.

تحريم الصلاة في مساجد الأضرحة جهل

وقال مفتي الديار السابق إن تحريم الصلاة في مساجد الأضرحة جهل ونحن نتبع النبي محمد صلى الله وعليه وسلم ونقتدي به وصحابته ونطيع الله.

كما قال الدكتور علي جمعة مفتي الديار السابق، إن كل حركة في الصوفية مستمدة من القرآن الكريم والسنة النبوية المُطهرة بدون أي تشدد.

وأوضح جمعة:”  ليس فهم ابن تيمية هو فهم  السلف الصالح وإنما الإمام “النووي” و “ابن حجر” و “السيوطي” فهؤلاء هم علماء الأمة وصولًا للتابعين ثم الصحابة”.

واضاف :” أنا أنكر على “ابن تيمية” واخذ على “ابن عبد الوهاب” وأرفض القداسة التي وضعوها على هؤلاء الأشخاص، ولا نحصر العلم في ٣ علماء ونترك بقية علماء الأمة”.