أحد أهم أضلاع مثلث التنمية

أشاد هشام عبد العزيز، رئيس حزب الإصلاح والنهضة، بمواصلة التحالف الوطني للعمل الأهلي والتنموي جهوده في دعم الأسر الأكثر احتياجًا بمصر بجانب دعمه اللامحدود في تقديم المساعدات الإنسانية والإغاثية لقطاع غزة، واصفًا ما يقوم به التحالف بأنه “ملحمة بطولية”.

رئيس الإصلاح والنهضة: التحالف الوطني للعمل الأهلي والتنموي يعد أحد أهم أضلاع مثلث التنمية

وأضاف عبد العزيز في تصريح خاص لـ  تحيا مصر،  بأن كل ما يقوم به التحالف يعد ترجمة عملية لمفهوم “التكالف الاجتماعي” بما يعكس دور المسئولية المجتمعية والإنسانية للمجتمع المدني في ظل الجمهورية الجديدة كأحد أهم أضلاع مثلث التنمية بجانب القطاع العام والخاص.

وأشار هشام، إلى أن الأداء الاحترافي والفعال والمتواصل للتحالف هو انعكاس لمفهوم “التشبيك” بين المؤسسات الفاعلة في المجتمع المدني وهو ما يضاعف الأثر الإيجابي للعمل الأهلي، حيث تتضافر الجهود لتحقيق أثر فعال بدلًا من تبعثر مجهودات المجتمع المدني والذي كان سمة سلبية في العمل المدني خلال العقود الماضية في مصر. 

رئيس الإصلاح والنهضة: القيادة السياسية حرصت على دعم المجتمع المدني كشريك للتنمية

وشدد رئيس حزب الإصلاح والنهضة، على أن دعم المجتمع المدني كشريك للتنمية هو أمر ضروري حرصت عليه القيادة السياسية ولابد من استمراره لضمان تحقيق العدالة الاجتماعية وتقديم المساعدات الإنسانية بما يرفع الأعباء عن كاهل المواطنين الأكثر احتياجًا من جهة بالإضافة إلى مساعدة الدولة المصرية في تحقيق التنمية من جهة أخرى.

التحالف الوطني للعمل الأهلي والتنموي

ويهدف التحالف الوطني للعمل الأهلي والتنموي إلى تعميق مفهوم التطوع في العمل الأهلي وتنمية المجتمع، وتعبئة الجهود الفردية والجماعية لإحداث مزيد من التنمية الاجتماعية والاقتصادية بالتعاون مع أجهزة الدولة المعنية عن طريق الخبرات المبذولة والمشروعات الطوعية التنموية.

و يهدف قيام التحالف على إقامة المشروعات الخدمية والتنموية على المستوى القومي، ودعم تنفيذ أعمال مشروعات المبادرات الاجتماعية، وذلك بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني، وأجهزة الدولة المعنية، كما يستهدف التحالف تأسيس أو المساهمة في تأسيس شركات وصناديق استثمار خيرية ترتبط بأهدافه على أن توزع الأرباح والعوائد الناتجة عن استثماراتها على الإنفاق على أنشطته.