39 إنذارًا و360 موقعًا تحت المجهر في حملة رقابية على المواقع الإنشائية بالظهران

شنت بلدية الظهران حملة رقابية واسعة النطاق استهدفت المواقع الإنشائية في المدينة، وذلك بهدف الحفاظ على المظهر العام للمدينة والقضاء على المخالفات.
وأسفرت الحملة عن توجيه 39 إنذارًا لمواقع مخالفة، وتفقد 360 موقعًا للتأكد من التزامها بالاشتراطات والمواصفات المعتمدة، بالإضافة إلى مباشرة 77 بلاغًا ورد إلى البلدية.

متابعة الالتزام باللوائح والأنظمة

وتأتي هذه الحملة في إطار حرص البلدية على ضمان التزام جميع المشاريع الإنشائية باللوائح والأنظمة، والحفاظ على البيئة العمرانية للمدينة، وتحقيق التنمية المستدامة.
وأكدت البلدية أنها ستواصل جهودها الرقابية والتفتيشية على جميع الأنشطة التجارية والإنشائية، ولن تتهاون في اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق المخالفين.

آراء المواطنين

وأشار المواطن حسن الشهري إلى أن الحملة الرقابية التي شنتها بلدية الظهران تعتبر خطوة ممتازة للحفاظ على جمال مدينتنا. يجب أن تستمر هذه الحملات بشكل دوري لضمان استمرار الالتزام بالقوانين، مقترحا أن يكون هناك خط ساخن يمكن للمواطنين من خلاله الإبلاغ عن أي مخالفات يشاهدونها في المواقع الإنشائية.
وقال المواطن محمد الغامدي هذه الحملات ضرورية لضمان سلامة العمال والمواطنين المحيطين بهذه المواقع، مقترحا أن تقوم البلدية بتنظيم ورش عمل ودورات تدريبية للعاملين في قطاع الإنشاءات لتعريفهم باللوائح والاشتراطات اللازمة.
وأعتبر المواطن عبدالله العنزي ان الحملة الرقابية دليل على حرص البلدية على تطبيق القانون وتحقيق التنمية المستدامة، مشيرا الى انه تشمل هذه الحملات أيضًا التفتيش على جودة المواد المستخدمة في البناء لضمان سلامة المباني. مقترحا أن تقوم البلدية بنشر تقارير دورية عن نتائج الحملات الرقابية لزيادة الشفافية وإشراك المواطنين في عملية الرقابة.