100 ألف فرصة تدريبية لتأهيل العاملين لخدمة الحجاج

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

أطلق مركز ترخيص وتأهيل العاملين بقطاع خدمة ضيوف الرحمن في وزارة الحج والعمرة بالشراكة مع معهد البحوث والدراسات والخدمات الاستشارية في جامعة أم القرى مبادرة رافد الحرمين؛ للارتقاء بالخدمات المقدمة لضيوف الرحمن خلال موسم حج 1445هـ من خلال 100,000 فرصة تدريبية، و 270 جهة مستفيدة.
وتضمنت مبادرة رافد الحرمين أكثر من 10 برامج تدريبية متنوعة، شملت مهارات مختلفة، منها: إدارة الحشود، وإدارة المخاطر والأزمات، واستراتيجية اتخاذ القرارات الفاعلة، وأساسيات إدارة المشاريع في قطاع الحج والعمرة، وأساسيات رضا وإسعاد ضيوف الرحمن، والتخطيط للفعاليات المصاحبة لرحلة الحاج.

برامج تدريبية عديدة

هذا بالإضافة إلى التواصل بين الثقافات، والوعي الثقافي، والصحة والسلامة المهنية؛ وغيرها من البرامج التدريبية التي بُنيت على الاحتياجات التدريبية اللازمة لتُكسب العاملين المهارات المتنوعة أثناء تقديم الخدمات لضيوف الرحمن.
وأكَّد عميد معهد البحوث والدِّراسات الاستشاريَّة بجامعة أمِّ القرى د. محمد بن نايف الشريف أنَّ تنفيذ هذه البرامج التَّدريبية للعاملين في موسم الحج والعمرة يتم للعام الثالث على التَّوالي؛ بالتعاون مع مركز ترخيص وتأهيل العاملين بقطاع خدمة ضيوف الرحمن في وزارة الحج والعمرة.

تقديم أجود الخدمات لضيوف الرَّحمن

ويأتي ذلك من حرص الحكومة على تأهيل وتدريب العاملين لتقديم أجود الخدمات لضيوف الرَّحمن، وإثراء تجربتهم؛ مشيرًا إلى أنّ البرامج يقدمها كوكبة من الكفاءات الأكاديميَّة بمكَّة المكرَّمة والمدينة المنورة وغيرها من مدن المملكة ولكافة القطاعات العامة والخاصة وغير الربحية؛ وذلك من خلال تهيئة بيئة تدريبية متخصصة تلبي الاحتياجات التدريبية، و تراعي توظيف أفضل الوسائل والاستراتيجيات للتدريب الفعال.
والجدير بالذكر أن لجامعة أم القرى ووزارة الحج والعمرة شركاء تدريب؛ يقدمون الدعم لمبادرة رافد الحرمين، ويشاركون في تحقيق أهدافها؛ وهم: مؤسسة جائزة الأميرة صيتة بنت عبد العزيز للتميز في العمل الاجتماعي، ومؤسسة سالم بن محفوظ الأهلية؛ وترحب المبادرة بمزيد من شركاء التدريب المهتمين بالانضمام إليها.

‫0 تعليق