وكيل وزارة الحج يقف على جاهزية شركة مطوفي حجاج دول جنوب شرق آسيا

زار وكيل وزارة الحج والعمرة لشؤون الحج الدكتور عايض الغوينم وعدد من مسؤولي الوزارة، مقر شركة مطوفي حجاج دول جنوب شرق آسيا “مشارق” بمكة المكرمة للوقوف على استعدادات الشركة لموسم حج عام 1445هـ.
واطلع الغوينم من خلال عرض مرئي عن الشركة وما تضمه من كوادر عاملة، وأعداد المباني السكنية التابعة لإشراف الشركة، ونسبة تغطية الكشف عليها وجاهزيتها، إضافةً إلى نسبة تغطية عقود الإعاشة حتى الآن ونسبة التوزيع لبطاقة نسك، مقارنة بعدد حجاج الشركة الذين وصلوا للمملكة وجاهزية الشركة في المشاعر المقدسة (عرفة – مزدلفة – منى) وأهم التحديات التي تواجه الشركات.
أكد وكيل وزارة الحج والعمرة لشؤون الحج الدكتور عايض الغوينم، بأن ما رآه اليوم من جاهزية في استقبال أكثر من 500 ألف حاج خلال الثلاثة الأسابيع الأولى من شهر ذي القعدة، كانت وفق ماهو مخطط له، وأن مساكن الحجاج وتنقلهم وتأديتهم للزيارة في المدينة المنورة وتنقلهم مابين المناطق تتم بكل سلاسة، مشيراً إلى أن بطاقة “نسك” وصلت إلى مراحل متقدمة في المواءمة الوطنية اليوم من كل الجهات الحكومية والاعتراف بها كهوية رسمية للحاج، كما نرى مدى التزام الحجاج في ارتدائها واستخدامها من وإلى الحرمين الشريفين أو بين المدن.
أكد رئيس مجلس إدارة الشركة عدنان بن حسين مندورة: أن الشركة تعمل على تسخير كامل الطاقات الآلية والبشرية والتقنية، لتوفير كل سبل الراحة والاستقرار للحجاج وتمكينهم من أداء فريضة الحج في أجواء إيمانية كاملة.