هزة يمين وهزة شمال.. وصلة رقص بلدي لطبيبة شفراء فاتنة الجمال ببدلة رقص جميله في المستشفى والمرضي غلبتى سما المصري ورهف القنون..اتفرج

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

بعد مضي أكثر من ثلاثة أشهر على الحادثة، لا يزال الأطباء في مدينة كراسنويارسك الروسية يتناقشون حول واقعة رقصة الطبيبة إيكاروفا بانكوفيتش ويثيرها.

تعود تفاصيل هذه القصة إلى بداية العام الحالي، عندما قدمت رئيسة قسم الطوارئ في مستشفى كراسنويارسك، وصلة رقص شرقي في حفلة السنة الجديدة في المستشفى.

وحسب ما ذُكِر في صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فقد تعرضت الطبيبة لضغوط بعد الواقعة، مما دفعها لتقديم استقالتها بسبب انتشار الفيديو الذي ظهرت فيه وهي ترتدي بدلة رقص وتقوم بالرقص أمام فريق العمل الممرضين والأطباء.

وبدوره، صرح أندريه لوبتشينكو مندوب مستشفى كراسنويارسك، أن الطبيبة استقالت بعدما انتشر فيديو لها وهي ترقص الرقص الشرقي في وسائل الإعلام المحلية في المدينة. تم تصوير الفيديو في نهاية ديسمبر الماضي خلال حفلة للاحتفال بالسنة الجديدة، حيث كانت ترقص مع مجموعة من النساء.

وأفاد ممثل مستشفى كراسنويارسك بأن الأطباء قد خرقوا الحظر الذي تم فرضه على إقامة تلك الاحتفالات في المؤسسات الطبية.

وختم ممثل مستشفى كراسنويارسك تصريحاته بأن “الدكتورة قد طلبت الاستقالة بنفسها بعد أن علمت بانتشار الفيديو الذي شاهده العديد من الناس، وقد قام جميع الحاضرين في تلك الحفلة بإرسال شرح لإدارة المستشفى حول الحادثة”.

‫0 تعليق