مع عدد من الدول.. القوات الجوية تُشارك في تمرين “علم الصحراء” بالإمارات

تُشارك القوات الجوية الملكية السعودية في التمرين الجوي المختلط “علم الصحراء” الذي يُنفذ الأسبوع المقبل في مركز الحرب الجوية والدفاع الصاروخي بقاعدة الظفرة الجوية في دولة الإمارات العربية المتحدة، بمشاركة قوات عدد من الدول الشقيقة والصديقة.
وكان في وداع المجموعة المشاركة في التمرين لدى مغادرتها قاعدة الملك فيصل الجوية بالقطاع الشمالي، صاحب السمو الملكي الأمير الفريق الركن تركي بن بندر بن عبدالعزيز قائد القوات الجوية.
ووقف سموه على جاهزية العناصر البشرية، واستعرض المعدات المشاركة، واستمع إلى إيجاز من قائد مجموعة القوات الجوية المشاركة عن الاستعدادات والتحضيرات للتمرين، وجاهزية الطاقة البشرية والمنظومات.
كما التقى بالمشاركين وحثهم على بذل الجهد والاستفادة الكاملة من التمرين والظهور بالمظهر المشرف الذي يليق بمكانة قواتنا الجوية والعمل على المحافظة على تميزها في جميع المحافل.

وشدد قائد القوات الجوية على الحرص على سلامة التنفيذ، مؤكدًا أن التمرين الجوي المختلط “علم الصحراء” يُعد من التمارين المهمة في المنطقة.
وأشار إلى أن القوات الجوية ستشارك في التمرين بمنظومة “ف – 15 إس أي” بكامل أطقمها الجوية والفنية والمساندة، وتهدف من هذه المشاركة إلى تبادل الخبرات العسكرية في مجال التخطيط والتنفيذ، ورفع الجاهزية والكفاءة القتالية، بالإضافة إلى تعزيز العلاقات مع القوات المشاركة.