ما هي القمة العالمية للحكومات التي تستضيفها الإمارات؟

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن ما هي القمة العالمية للحكومات التي تستضيفها الإمارات؟

تستضيف دولة الإمارات العربية المتحدة قمة الحكومات العالمية لعام 2024، والتي تجمع أكثر من 25 رئيس دولة وحكومة، إلى جانب 120 وفدًا حكوميًا و85 منظمة دولية وإقليمية، ومجموعة من قادة الفكر والخبراء العالميين.

القمة العالمية للحكومات في الإمارات

رحب رئيس الإمارات، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ونائبه، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بالضيوف المشاركين في قمة الحكومات العالمية 2024 التي تحمل شعار “استشراف حكومات المستقبل”، والتي ستنطلق في دبي على مدار ثلاثة أيام.

تضم قمة الحكومات العالمية لعام 2024 أكثر من 25 رئيس دولة وحكومة، إلى جانب مشاركة 120 وفد حكومي وأكثر من 85 منظمة دولية وإقليمية ومؤسسة عالمية، بالإضافة إلى نخبة من قادة الفكر والخبراء العالميين، وتشهد مشاركة أكثر من 4000 شخص.

ومن المقرر أن تستضيف القمة 110 جلسة رئيسية حوارية وتفاعلية، يتحدث فيها 200 شخصية عالمية من رؤساء الدول والوزراء والخبراء والمفكرين وصناع المستقبل، بالإضافة إلى عقد أكثر من 23 اجتماعًا وزاريًا وجلسة تنفيذية بحضور أكثر من 300 وزير، كما ستستضيف القمة مجموعة من علماء العالم الحائزين على جائزة نوبل في مختلف التخصصات العلمية.

تقام القمة العالمية للحكومات سنويًا في دبي، الإمارات العربية المتحدة، حيث تجتمع قادة الحكومات لمناقشة قضايا المستقبل والابتكار التكنولوجي، وتشكل منصة لتبادل المعرفة بين المسؤولين الحكوميين وقادة الفكر وصانعي السياسات وقادة القطاع الخاص، يشارك فيها أكثر من 90 متحدثًا من 150 دولة، بالإضافة إلى أكثر من 4000 مشارك، وتعتبر مركزًا لتحليل التوجهات المستقبلية ومناقشة القضايا والفرص التي تواجه البشرية.

تأسست القمة العالمية للحكومات بجهود فريق من الخبراء في مجالات متنوعة، بهدف تعزيز التعاون بين الحكومة وقطاع الأعمال والمجتمع المدني لتحسين مستقبل البشرية. يشغل محمد القرقاوي رئاسة القمة، بينما تشغل عهود بنت خلفان الرومي منصب نائب الرئيس، ويدير الشيخ عمر سلطان العلماء القمة كمدير عام.

بدأت في عام 2015 وشهدت تغييرات رئيسية جعلتها منبرًا عالميًا لتبادل المعرفة والخبرات بين أكثر من 150 حكومة ومنظمة دولية.

يتيح نظام العضوية الجديد للأعضاء الحصول على فرص حصرية، بما في ذلك حضور الفعاليات وورش العمل التدريبية، وتصدر التقارير للجمهور بواسطة Oxford Analytica وMackenzie وHarvard Business Review، جميع جلسات القمة متاحة عبر قنواتها على يوتيوب.

في عام 2014، ركزت القمة العالمية للحكومات على مجموعة من الموضوعات الرئيسية مثل الشراكات والابتكار في تقديم الخدمات الحكومية، واعتمدت استخدام التكنولوجيا في صناديق الأدوات الحكومية للمشاركة المواطنة ومكافحة الفساد.

في 2015، تم التركيز على تطوير المدن الذكية وتعزيز الابتكار وتحسين فرص العمل.

وفي 2016، تناولت القمة أهداف التنمية المستدامة، والاستدامة، ومستقبل الحكومة مع التركيز على المجالات المتقدمة مثل الروبوتات، والذكاء الاصطناعي، والطب الجيني. في العام نفسه، تم تكريم وزير البيئة الأسترالي بجائزة أفضل وزير في العالم.

في 2017، ركزت القمة على قضايا حيوية مثل تغير المناخ والأمان الغذائي ورفاهية المواطنين.

في 2018، تناولت الموضوعات الذكاء الاصطناعي والسعادة.

وفي 2023، تمت القمة تحت شعار “استشراف مستقبل الحكومات”، حيث تطرقت إلى تحليل الاتجاهات المستقبلية وتحديد المسارات الرئيسية للحكومات على مستوى العالم.

‫0 تعليق