لوبتيجى يدعم وولفرهامبتون فى أزمته المالية ويتنازل عن 8 ملايين إسترلينى | الرياضة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!


كشفت تقارير صحفية بريطانية عن أن المدرب الإسباني جولين لوبتيجي تخلى عن 8 ملايين جنيه إسترليني بعد الرحيل عن صفوف وولفرهامبتون الإنجليزي تقديراً للأزمة المالية التي كان يعاني منها الفريق في نهاية الموسم الماضي.

وحاول نادي وولفرهامبتون الوصول إلى تسوية مالية لتجنب انتهاك القواعد المالية للدوري الإنجليزي الممتاز، حيث وصلت قيمة ما تم جمعه 140 مليون جنيه إسترليني خلال الميركاتو الصيفي.

وكان على رأس اللاعبين الراحلين عن صفوف وولفرهامبتون النجم روبين نيفيز إلى صفوف الهلال السعودي مقابل 47 مليون جنيه إسترليني، بالإضافة إلى توماس نونيز المنتقل إلى مانشستر سيتي مقابل 53 مليون.

وأوضح التقرير أن المدرب لوبتيجي كان يمتلك عقداً لمدة عامين مع وولفرهامبتون وتخلى عن أجر عام بعد إعلان الرحيل خوفاً من المشكلات الكبيرة التي كان يعاني منها الفريق والاتجاه لبيع عدد كبير من اللاعبين.

وأعلن نادي وولفرهامبتون الإنجليزي إقالة مدربه الإسباني جولين لوبيتيجي، منهيا فترة تسعة أشهر للإسباني كمدرب رئيسي للنادي، وانضم لوبتيجي إلى وولفرهامبتون في نوفمبر، ونجح في قيادة النادي نحو الأمان في الدوري الإنجليزي الممتاز وعدم الهبوط.

ووفقا للموقع الرسمي للنادي: “أقر المدرب والنادي بخلافاتهما في الرأي حول بعض القضايا وقبلها واتفقا على أن إنهاء عقده وديًا هو الحل الأفضل لجميع الأطراف”.

وأضاف البيان: “كانت المحادثات جارية في الأسابيع الأخيرة، وعقدت بأقصى درجات الاحترام والود، مما أتاح للنادي الوقت والمساحة لبدء العمل على إيجاد خليفة، مع التأكد أيضًا من أن جولين وطاقمه يمكن أن يواصلوا الاستعدادات المخطط لها لضمان أن الفريق يكون في أفضل حالة ممكنة لبدء موسم الدوري الإنجليزي”.

وواصل البيان: “بالإضافة إلى لوبيتيجي، فإن فريقه المكون من بابلو سانز، وخوان بينادو، وأوسكار كارو، وإيدو روبيو، وبورجا دي ألبا ألونسو، ودانييل لوبيتيجي، سيغادرون جميعًا”.

ووصل لوبتيجي مع النادي متذيل الترتيب في الدوري الإنجليزي الممتاز، وفاز في تسع مباريات بالدوري منذ ذلك الوقت، منها ضد ليفربول وتوتنهام هوتسبير في مولينو، مما ساعد الفريق الأصفر البقاء بالبريميرليج للموسم السادس على التوالى.

 

‫0 تعليق