خلال موسم الحج.. مليون ونصف مستفيد من مبادرة التطويف المركزي

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

‏قدمت رئاسة الشؤون الدينية للمسجد الحرام والمسجد النبوي ممثلة بالإدارة العامة لشؤون التطويف والمطوفين في المسجد الحرام، خدمة التطويف المركزي لما يزيد على مليون ونصف مستفيد خلال موسم الحج، في رقم قياسي جديد لتعزيز عمل المطوفين، مع توافد الأعداد المليونية من ضيوف الرحمن، لأداء طواف الوداع مدعوما بالخدمات النوعية الميدانية لضيوف الرحمن.

‏ويقدم برنامج (التطويف المركزي) خدمة التطويف والإرشاد والتوعية الميدانية لضيوف الرحمن، واستقبالهم ومرافقتهم في أثناء أدائهم لطواف القدوم، وتقديم خدمة التطويف وتوعيتهم بالطريقة الصحيحة وفق هدي المصطفى صلى الله عليه وسلم.
ويشرف على تنفيذ البرنامج ميدانيًا المئات من الشباب السعودي المؤهلين تأهيلًا شرعيًا.

‏وهيأت رئاسة الشؤون الدينية للمطوفين الأماكن الحيوية وتوزيعهم عليها، يستقبلون فيها الحجاج الراغبين في خدمة التطويف في طواف الوداع، ومرافقتهم لإرشادهم في أدائهم وفق المقتضى الشرعي.
كما تشرف على المطوفين، وتوجيههم إلى اتباع السنة في أداء المناسك، والتقيد بالأدعية المشروعة والمأثورة في تطويف من يحتاج من ضيوف الرحمن ومساعدتهم على إكمال مناسك حجهم.

مليون ونصف مستفيد من مبادرة التطويف المركزي خلال موسم الحج - اليوم

فضلًا عن حث المطوفين على التعامل الحسن مع الحجاج، لإظهار وسطية الإسلام وسماحته ورحمته، وإبراز الصورة المشرقة للمملكة العربية السعودية وأبنائها، وما يبذلونه من جهود لخدمة الحرمين الشريفين وضيوف الرحمن.

‏ويشهد برنامج التطويف المركزي الذي بدأ منذ 14 عامًا، توسعًا وتحديثًا بعد تجاوب شركاء النجاح في مجال الطوافة.

‫0 تعليق