جرائم الاحتلال تُرتكب تحت أعين المجتمع الدولي ومجلس الأمن

استنكر المرصد العربي لحقوق الإنسان جرائم كيان الاحتلال المستمرة، وضربه عرض الحائط بقرارات محكمة العدل الدولية، ومواصلته لعمليات قتل المدنيين في حرب إبادة جماعية تجري تحت أعين المجتمع الدولي ومجلس الأمن.
وأدان المرصد قصف الاحتلال الإسرائيلي مخيمًا للنازحين تابعًا لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في مدينة رفح، ما أسفر عن استشهاد العديد من الفلسطينيين النازحين العُزل.
وقال في بيان له اليوم الاثنين: إن ارتكاب الاحتلال مجزرة في رفح بحق النازحين هو إمعان في تجاهل وانتهاك قرارات محكمة العدل الدولية، التي تلزمه بوقف الهجوم العسكري على رفح، وفتح معبر رفح الحدودي لضمان حركة الأفراد وإدخال المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة.

جرائم مستمرة

وأفاد في بيانه أن الممارسات الإسرائيلية والسياسة الممنهجة الرامية لتوسيع رقعة الحرب، تُعد انتهاكًا سافرًا لأحكام القانون الدولي الإنساني.
ودعا المجتمع الدولي إلى التحرك الفوري والجاد لوقف إطلاق النار، ومنع العمليات العسكرية الإسرائيلية الخطيرة ومحاسبة المسؤولين عنها.