القصيم.. زراعة وصلة شريانية بعملية قلب مفتوح تنقذ حياة موريتانية زائرة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

تمكّن الفريق الطبي الجراحي في مركز الأمير سلطان لطب وجراحة القلب، عضو تجمع القصيم الصحي، من إنقاذ حياة فتاة موريتانية تبلغ من العمر 21 عاماً، قدمت إلى المملكة للزيارة.
ذكر تجمع القصيم الصحي، أن التحاليل والفحوصات التي أجريت للمريضة الزائرة أظهرت أنها كانت تعاني من حالة انسداد شديد في وصلة شريانية قديمة تمت زراعتها كإجراء جراحي سابق في سن الطفولة.

مركز القلب بالقصيم

ولفت التجمع إلى أن مركز القلب بالقصيم استقبل المريضة كحالة ذات أولوية وبعد مناقشة الوضع الصحي لها والاطلاع على نتائج الفحوصات قرر الفريق الطبي ضرورة خضوع المريضة لعملية قلب مفتوح.
وأفاد بأنه خلال إجراء العملية التي استغرقت 3 ساعات تم زراعة وصلة شريانية ملائمة لتنتهي بذلك معاناة الفتاة، مؤكدا أن التدخل الجراحي تكلل بالنجاح، وقد غادرت المريضة الزائرة المركز بعد الاطمئنان على صحتها وعادت لممارسة حياتها بصورة طبيعية.
ونوه تجمع القصيم الصحي أن عمليات القلب المفتوح تعد من العمليات الناجحة التي يجريها مركز الأمير سلطان لطب وجراحة القلب الذي يعد أحد أهم المركز المتخصصة على مستوى المملكة، ويتميز بتجهيزات وإمكانات طبية وفينة متخصصة وعلى درجة عالية من المهنية والمهارة استطاع من خلالها كسب ثقة المستفيدين الذين بلغ عددهم أكثر من 100 ألف مستفيد في العام الماضي 2023.

‫0 تعليق