العيبان يؤكد استمرار المملكة في دعمها الإنساني للفلسطينيين

ترأس معالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار الأمن الوطني د. مساعد بن محمد العيبان، وفد المملكة المشارك في أعمال مؤتمر الاستجابة الإنسانية الطارئة في غزة، والذي عُقد أمس الثلاثاء في منطقة البحر الميت بالمملكة الأردنية الهاشمية.
وألقى العيبان كلمة المملكة التي أكد فيها استمرار المملكة في دعمها الإنساني للفلسطينيين، مشيرًا إلى الحملة الشعبية التي أطلقتها المملكة لمساعدة الفلسطينيين والتي تجاوزت 700 مليون ريال، بالإضافة إلى تسيير جسور جوية وبحرية لإيصال المساعدات إلى قطاع غزة.

وقف الكارثة الإنسانية

وأكد مستشار الأمن الوطني في الجلسة الرئيسة بالمؤتمر، أن العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة يحتم القيام بعمل جماعي لوقف هذه الكارثة الإنسانية، وتكثيف جميع الجهود الدولية الرامية لإيقاف هذا العدوان، والانسحاب الكامل لقوات الاحتلال الإسرائيلي، وإيصال المساعدات الإنسانية الكافية والمستدامة إلى جميع أنحاء القطاع.

وشدد على ضرورة عودة النازحين إلى منازلهم بشكل آمن، وعلى قيام المجتمع الدولي بمسؤولياته لوقف العدوان الإسرائيلي، والعمل على إيجاد حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية مبني على قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية، بما يكفل حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

محاسبة سلطات الاحتلال

أكد العيبان ضرورة وقف الكارثة الإنسانية في قطاع غزة والانسحاب الإسرائيلي، وإيصال المساعدات الإنسانية الكافية والمستدامة إلى جميع أنحاء القطاع، وعودة النازحين إلى منازلهم.
وطالب المجتمع الدولي بمحاسبة سلطات الاحتلال الإسرائيلي على الجرائم والانتهاكات والممارسات المخالفة للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني.

وتابع: واصلت المملكة دعمها لجهود المنظمات الدولية في ظل الأوضاع المأساوية التي يشهدها القطاع، كما وقعت من خلال مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، اتفاقيات لتنفيذ مشاريع عاجلة بالتعاون مع منظمات الأمم المتحدة.
ورحب بالقرار الإيجابي الذي اتخذته كل من مملكة النرويج ومملكة إسبانيا وجمهورية إيرلندا وجمهورية سلوفينيا باعترافها بدولة فلسطين.

وفد المملكة

وضم وفد المملكة في المؤتمر المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية د. عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، ونائب وزير الخارجية م. وليد بن عبدالكريم الخريجي، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى الأردن نايف بن بندر السديري.