اعترضنا أجسامًا طائرة دخلت مجالنا الجوي

قال بيان لمجلس الوزراء الأردني اليوم الأحد، إن البلاد اعترضت بعض الأجسام الطائرة التي دخلت مجالها الجوي مساء أمس السبت، وذلك لضمان سلامة مواطنيها.
وجاء في البيان “جرى التعامل مع بعض الأجسام الطائرة التي دخلت إلى أجوائنا ليلة أمس والتصدي لها للحيلولة دون تعريضها لسلامة مواطنينا والمناطق السكنية والمأهولة للخطر”.

وأطلقت إيران طائرات مسيرة متفجرة وصواريخ على الأراضي المحتلة في وقت متأخر من مساء أمس السبت، في أول هجوم مباشر على دولة الاحتلال، وذلك ردًا منها على ضربة على مجمع سفارتها في دمشق.
وفاقم الهجوم الإيراني المخاوف من اتساع الصراع في المنطقة.
ويقع الأردن بين إيران ودولة الاحتلال، وقال مصدران أمنيان في المنطقة إنه جهز دفاعاته الجوية لاعتراض سبيل أي طائرات مسيرة أو صواريخ تنتهك مجاله.
وأشار بيان مجلس الوزراء الأردني إلى أن “شظايا قد سقطت في أماكن متعددة خلال ذلك دون إلحاق اي أضرار معتبرة أو أي إصابات بين المواطنين”.
وذكرت القناة 12 التلفزيونية الإسرائيلية أن مقاتلات أمريكية وبريطانية شاركت في إسقاط بعض الطائرات المسيرة المتجهة صوب الأراضي المحتلة وذلك فوق منطقة الحدود العراقية السورية.