اختيار الخبر ضمن 100 مدينة ذكية بالعالم إنجاز كبير

أكد أمين المنطقة الشرقية م. فهد بن محمد الجبير أن اختيار الخبر ضمن أفضل 100 مدينة ذكية حول العالم يُعد إنجاز كبير، يأتي تماشياً مع مستهدفات رؤية المملكة 2030.
وأضاف أن ذلك يؤكد على مدى إدراك السكان وتفاعلهم مع الجهود المبذولة فيما يتعلق بالصحة والسلامة، إمكانية التنقل، والأنشطة، والعمل، والنظام التعليمي، والحوكمة لتصبح الخبر مدينة ذكية توفر لسكانها وزوارها أعلى مستويات الرفاهية وجودة الحياة.

دعم لا محدود

وقدم أمين المنطقة الشرقية هذا الإنجاز إلى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز، وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن بندر بن عبد العزيز- حفظهما الله- لدعمهما اللامحدود للمنطقة ومن ضمنها الخبر.
وأضاف: كما تلقى الأمانة الدعم والمساندة من قبل وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان ماجد بن عبد الله الحقيل، لتحقيق ما يطمح إليه الوطن والمواطن، وهو ما يشكل دافعًا وتحفيزًا كبيرًا للاستمرار، وتحقيق مزيدًا من الإنجازات، ويرفع من سقف الطموحات.

تصميم مدن المستقبل

وذكر م. فهد الجبير أن الأمانة تعمل بشكل حثيث لتحقيق التكامل في تصميم مدن المستقبل الذكية، وذلك وفقاً لرؤية القيادة الرشيدة – حفظها الله – والعمل الحكومي المشترك، اللذان شكلا الحجر الأساس في استمرار تحقيق المزيد من الإنجازات في تنمية المجتمع وجودة الحياة في الخبر، والتوسع في الخدمات الرقمية في كل المجالات.
ونوه بأن التصنيف الجديد يشكل حافزًا لتحقيق المزيد من الإنجازات، ويؤكد دور الأمانة الريادي في تطوير المدن واتباع أسلوب حياة ذكي وفقاً لجميع الأصعدة والمستويات، لتوفير الوقت والجهد في كل مشاريع البنية التحتية.
كما يمثل خطوة مهمة نحو تحقيق رؤية مستدامة لتطوير وتنمية المدن، وهو استمرار لتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 من خلال خلق مجتمع حيوي، واقتصاد مزدهر لوطن طموح يجعل المدن بيئة جاذبة للسكان والزوار.وجاء انضمام الخبر الى قائمة المدن الذكية حول العالم وفق مؤشر IMD العالمي، بعد التنسيق ما بين أمانة المنطقة الشرقية، وهيئة تطوير المنطقة الشرقية، والجولات التي جرت من قبل المعهد الدولي للتنمية الإدارية IMD، في مدينة الخبر، لترشيحها كإحدى المدن الذكية، والاطلاع على طبيعة تصميم شوارع الخبر وجسورها المعلقة، وتوزيع المناطق الخضراء وألعاب الأطفال على الواجهة البحرية، والأماكن الترفيهية والحضرية، والفعاليات المتنوعة التي تقام فيها.
وكذلك المراكز التي أنشأتها الأمانة، مثل مركز العمليات لإدارة النفايات، ومركز عمليات 940، ومركز الأزمات والمخاطر.وأوضح م. فهد الجبير أن الخبر تزخر بالعديد من الأماكن السياحية والمرافق المهمة التي وفرتها الأمانة، والتي جعلت منها مدينة جذب سياحية متكاملة، لما تمتلكه من مقومات، وبنية تحتية، لتكون رافدًا سياحيًا مهمًا ضمن مدن المنطقة، وتميزت بالمشاريع التنموية المتنوعة.
وأضاف: الخبر تحتوي على 97 حديقة ومنتزه، و 20 مضمار مشي مجهزة بأعلى المستويات، كما يبلغ عدد الأشجار أكثر 155 ألف شجرة، ومسطحات خضراء بأكثر من 3 مليون و 500 ألف متر مربع.
كما استحدث بالمدينة 10 محطات لشحن السيارات الكهربائية، إضافة الى العديد من المقومات، وتسعى الأمانة على تحسين البنية التحتية لتعزيز جاذبية المدن ورفع جودة الحياة والرفاهية للسكان.
وأشار إلى أن تلك الجهود تعكس الرغبة الحقيقية في تحقيق رؤية مستدامة لمدننا ومحافظاتنا، وتعزز مكانة المنطقة الشرقية كنموذج رائد في مجال أنسنة المدن.
كما تسعى الى تحقيق التميز والابتكار في مجال تطوير المدن، وجودة الحياة للمواطنين والمقيمين والزوار، ما ينعكس على تحقيق أعلى معايير التنمية المستدامة لكل مدن ومحافظات المنطقة الشرقية.

 اختيار الخبر ضمن أفضل 100 مدينة ذكية حول العالم - إكس أمانة الشرقية