إمام وخطيب المسجد الحرام يشارك في منتدى كايسيد العالمي للحوار 

يشارك الشيخ الدكتور صالح بن حميد، إمام وخطيب المسجد الحرام، والمستشار بالديوان الملكي، وعضو هيئة كبار العلماء؛ في منتدى كايسيد العالمي للحوار، الذي ينظمه مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز العالمي للحوار، بين أتباع الأديان والثقافات في لشبونة؛ في إطار تعزيز رسالة الحرمين الشريفين الوسطية والحضارية، وتعظيم مكانة أصحاب الفضيلة؛ أئمة الحرمين الشريفين عالميًا، إضافة إلى تكريس قيم التسامح والوسطية والتقارب بين الشعوب.

يعد منتدى كايسيد العالمي للحوار منصة حيوية لتعزيز كرامة الإنسان - اليوم

نقاشات وجلسات تجمع النخبة

وسيشارك الشيخ الدكتور: صالح بن حميد، في فعاليات المنتدى الذي يتم عقده بعنوان: “الحوار في سياق متحول؛ لإنشاء تحالفات من أجل السلام في عالم سريع التغير”، كمتحدث رئيسي، وتعطي مشاركة معاليه في منتدى كايسيد العالمي للحوار ثقلًا كبيرًا للمنتدى؛ لمكانته العلمية والدينية، وتضفي مزيدًا من القيمة على النقاشات والجلسات التي ستجمع نخبة من القادة السياسيين والدينيين العالميين.
ورحب الأمين العام لمركز كايسيد الدكتور زهير الحارثي، بمشاركة الشيخ بن حميد في المنتدى العالمي، مؤكدًا أهمية دوره في دعم الحوار بين الأديان والحضارات، والتفاهم بين مختلف المجتمعات.
وتعتبر رئاسة الشؤون الدينية إبراز مكانة أصحاب الفضيلة؛ أئمة الحرمين الشريفين؛ أحد أبرز مرتكزاتها لبلوغ مستهدفاتها الدينية، وأثر الحرمين الشريفين الإيجابي عالميًا.
فيما يعد منتدى كايسيد العالمي للحوار؛ منصة حيوية لتعزيز كرامة الإنسان، ودعم التضامن العالمي، وذلك من خلال تبني الحوار كآلية فعَّالة في مواجهة التحديات العالمية المعاصرة، بما في ذلك بناء السلام، ودعم التغيير المجتمعي الإيجابي.